الإثنين, نوفمبر 30, 2020

مكتب روحاني يوضح اسباب عدم استقبال الكاظمي في مجمع سعد آباد الرئاسي

متابعة : وكالة نخلة

جرت العادة في ايران ، اجراء مراسم استقبال القادة والزعماء الاجانب في مجمع سعد آباد الرئاسي الواقع في اقصى شمال العاصمة الايرانية ، وهو عبارة عن مجموعة من القصور التي كانت تقيم فيها عائلة شاه ايران ، ولكن ما اثار الاستغراب ان مراسم استقبال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي والوفد المرافق ، جرت في صالة المؤتمرات الكبرى التي تم افتتاحها في ديسمبر عام 1997 حيث احتضنت مؤتمر القمة الاسلامية الثامن (9 – 11 ديسمبر). وتمتاز القاعات في صالة المؤتمرات الكبرى بسعة مساحتها ونظام التهوية المتطور فيها ، وذلك على خلاف قاعات مجمع سعد آباد الرئاسي.

وعزا مساعد مدير مكتب الرئيس الايراني لشؤون العلاقات والاعلام ، علي رضا معزي، التغيير الحاصل في مراسم استقبال رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي الى التقیید بالبروتوكولات الصحية المرتبطة بتفشي فيروس كورونا.

وورد في تغريدة لمعزي على حسابه الشخصي في موقع تويتر يوم الثلاثاء، إن “البروتوكولات الصحية الخاصة بتفشي كورونا حدّدت البروتوكولات الرسمية الخاصة بالشؤون الدبلوماسية في جميع بلدان العالم”. 

واضاف “بطبيعة الحال كان متوقعا حدوث مثل هذه التغييرات في مراسم استقبال مصطفى الكاظمي ، لذلك أقيمت المراسم في صالة المؤتمرات كما ان مراسم الاستعراض وغيرها طالها التقييد”.

المصدر : ارنا + وكالات 21 يوليو 2020

نبذة عن رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد الربيعي

متابعة : وكالة نخلة

ولد السياسي العراقي محمد توفيق علاوي الربيعي عام 1954 في العاصمة بغداد، وأنهى دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها، والتحق بعدها بجامعة بغداد كلية الهندسة المعمارية.

أضطر في السنة النهائية لأن يترك جامعة بغداد والبلاد متوجها إلى لبنان عام 1977.

التحق بالجامعة الأمريكية في لبنان، ونال شهادة البكالوريوس في هندسة العمارة عام 1980، انتمى إلى حزب الدعوة الإسلامية ثم ترك الحزب في ما بعد.

دخل المعترك السياسي ضمن قائمة إياد علاوي “القائمة العراقية” منذ عام 2005 وحتى الوقت الحاضر بمسمياتها المختلفة “القائمة الوطنية”، و”ائتلاف الوطنية”.

انتخب عضوا في مجلس النواب العراقي منذ بداية عام 2006، حتى تعيينه وزيرا للاتصالات أواسط عام 2006 حتى نهاية عام 2007.

التحق بمجلس النواب مرة أخرى، خلفا للنائبة المتوفية عايدة عسيران عام 2008 حتى انتخابات عام 2010.

انتخب عام 2010 عضوا في مجلس النواب، وعين وزيرا للاتصالات نهاية عام 2010.

قدم استقالته من وزارة الاتصالات بسبب خلاف مزعوم مع رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي نهاية عام 2012.

“اسبر” اطلعه على امرالضربة الصاروخية للحشد، عبد المهدي: لم ينفذوها بعد ساعة كما ابلغني وزير الدفاع الاميركي!!!

متابعة : وكالة نخلة

أعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقي، عادل عبد المهدي، أنه أبلغ الولايات المتحدة بغضبه من ضرباتها على مواقع “الحشد الشعبي”، وأن بلاده “ستتخذ قرارات” ردا على الهجوم.

وأوضح، أن “وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أخبرني في حوالي الساعة 18:45 بالتوقيت المحلي بنية بلاده ضرب كتائب حزب الله، وقرب تنفيذ الهجوم”، مضيفا: “أبلغته بأن الأمر خطير ويصعد المواقف ويجب أن نتحاور بهذا الشأن ونتجنب التصعيد، لكنه رفض وقال إنه أبلغني والهجوم سينفذ”.

وتابع عبد المهدي: “اتصلت بالأطراف المعنية في الحشد، لكن الهجوم نفذ سريعا، وليس بعد ساعة وفق ما أبلغني به وزير الدفاع الأمريكي”.

وتابع رئيس حكومة تصريف الأعمال: “وزير الخارجية الأمريكي اتصل بي للحديث عن الموضوع، وأبلغته بغضبي الشديد ورفض الحكومة العراقية ما حصل، وأشرت إلى أننا سنتخذ قرارات”.

وأكد: “موضوع الضربات الأميركية قد يناقش في البرلمان، لكن حكومتنا محدودة الصلاحيات وننتظر ما يصدره البرلمان”.

واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بمشاعر الغضب من عبد المهدي ، متهمة اياه بـ “الضعف وعدم القدرة على اتخاذ القرارات الحازمة”. وكان متظاهرون في ساحات الاعتصام في بغداد رفعوا في وقت سابق يافطات كتب عليها “عادل عبد المهدي.. انت لاتحل ولاتربط”.

المصدر : رويترز + الجزيرة 30 ديسمبر 2019

رسالة طمأنة لطهران، الكاظمي: لن نسمح بان يكون العراق منطلقا لتهديد ايران

متابعة : وكالة نخلة

حصلت ايران ، التي يشغلها هاجس استغلال الولايات المتحدة الامريكية نفوذها الامني والعسكري في العراق ، لزعزعة الامن القومي الايراني ، على رسالة طمأنة بان الحكومة العراقية ، بانها لن تسمح ان تكون اراضي بلادها مصدر تهديد لجارتها الشرقية.

وجاءت الرسالة على لسان رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي الذي وصل طهران يوم الثلاثاء على رأس وفد رسمي رفيع ، تستمر يومين ، حيث قال الكاظمي في مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الايراني حسن روحاني ، إن “العراق لن يسمح بان تكون ارضه منطلقا لتهديد ايران” .

واضاف الكاظمي ، عقب جولة من المباحثات مع روحاني “انا أشكر السيد رئيس الجمهورية لدعوتي والوفد المرافق لزيارة عاصمة الجمهورية الاسلامية الايرانية طهران بهدف تعزيز العلاقات التاريخية القائمة بين البلدين” .

وتابع قائلا ، ان “الهدف من هذه الزيارة هو تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ، خاصة وأننا نواجه اليوم تحديات ، يعود جزء منها إلى تفشي أمراض فيروس كورونا وهبوط أسعار النفط” ، مؤكدا انه في “ظل مثل هذه التحديات نحن بحاجة إلى التنسيق بين البلدين بما يخدم  مصالح إيران والعراق”.

وشدد الكاظمي على، أن “العلاقات بين إيران والعراق ليست فقط بسبب الموقع الجغرافي للبلدين والحدود المشتركة التي تصل الى  1450 كيلومتر ، بل تعود أيضا الى العلاقات التاريخية والدينية والثقافية المتجذرة في التاريخ ،كما اننا بحثنا القضايا الإقليمية والاستقرار والسلام وذلك في ظل التحديات التي تواجه المنطقة”.

المصدر : وكالات 21 يوليو 2020

الكاظمي: العراق يعتزم تقوية الوجود الاستثماري للشركات الصينية

متابعة : وكالة نخلة

أكد رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي اليوم السبت، تطلع بلاده إلى تعزيز التعاون الاقتصادي مع الصين لمعالجة تدهور أسعار النفط، وتقوية الوجود الاستثماري للشركات الصينية في العراق.

وذكر بيان حكومي، أن “رئيس الوزراء استقبل السفير الصيني في بغداد، تشانغ تاو، وقدم الأخير التهنئة بمناسبة تولي الكاظمي رئاسة الحكومة، ونقل تحيات رئيس مجلس الدولة الصيني، وتطلع بكين لتطوير العلاقات مع بغداد”.

وأضاف، أن “السفير الصيني أكد دعم الصين للعراق في المحافل الدولية، وبالشكل الذي يعزز سيادته ووحدة أراضيه، وكذلك دعم جهود مكافحة الإرهاب” موجها الدعوة إلى الكاظمي لزيارة بكين.

ونقل البيان عن الكاظمي قوله، إن “العراق يقدر دعم الصين في مجال مكافحة جائحة كورونا، ويتطلع الى تعزيز التعاون الاقتصادي بالشكل الذي يعالج الأزمة الحالية الناجمة عن تدهور أسعار النفط”.

وأضاف: “كذلك تقوية الوجود الاستثماري للشركات الصينية في العراق في مجالات الطاقة وتعزيزها في المجال الزراعي لتطوير الأراضي الخصبة غير المستغلة سابقا”.

وكان رئيس الحكومة العراقية السابق عادل عبد المهدي ، زار الصين في 23 أيلول/سبتمبر 2019 على رأس وفد كبير ، واثمرت الزيارة عن نتائج مهمة، حيث تم التوقيع على ثماني اتفاقيات، ومذكرات تفاهم بين البلدين.

ويعتقد مراقبون ان الاتفاقية التاريخية مع الصين جاءت بعد أن فقد العراق أمله بشأن تنمية الولايات لاقتصاده، لذلك توجهت بغداد إلى بكين، كي تأخذ على عاتقها مسألة النمو الاقتصادي العراقي والقيام باستثمارات ضخمة داخل البلد. واكد المراقبون ان واشنطن شعرت بالامتعاض الشديد من عبد المهدي بسبب توقيعه هذه الاتفاقية.

المصدر: وكالات 23 مايو 2020

مطالبة الكعبي للسعودية ببناء قبور أئمة البقيع تستأثر باهتمام اعلامي دولي واقليمي

متابعة : وكالة نخلة

استأثرة الدعوة التي وجهها نائب رئيس مجلس النواب العراقي، حسن الكعبي، يوم الاثنين، الى السعودية بإعادة بناء قبور أئمة البقيع ، باهتمام العديد من وسائل الاعلام الاقليمية والدولية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الكعبي قال في بيان صحفي “نطالب الحكومة السعودية بالشروع بإعادة بناء قبور أئمة البقيع عليهم السلام، ومعالجة الكارثة الكبرى التي تمثلت بهدم أضرحتهم الطاهرة”. وأضاف أن “على المجتمع الدولي والمنظمات ذات العلاقة والدول العربية والإسلامية كافة ، استنهاض وشحذ هممهم وأخذ دورهم الجاد في الضغط على المملكة العربية السعودية في إعادة بناء قبور أئمة البقيع”.

وأكد “ضرورة السعي الجاد للحكومة العراقية للتحرك بهذا الصدد” ، مشيرا الى أن “احترام المذاهب الإسلامية ومعتقدات الشعوب وشعائرهم الدينية يحتم على أصحاب الشأن في السعودية الإسراع في بناء الأضرحة المقدسة، وطوي صفحة سوداء طالت عشرات السنين، مليئة بالألم والأسى والحزن الذي يتجدد للمسلمين في كل عام”.

المصدر: وكالات 1 يونيو 2020

الكاظمي : العلاقات بين العراق وايران استراتيجية ومحبة الشعبين لاحدهما الآخر بمثابة ركن وثيق لهذه العلاقات

متابعة : وكالة نخلة

عدّ رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، خلال اجتماعه مع الرئيس الايراني حسن روحاني يوم الثلاثاء ، في طهران ، العلاقات بين العراق وايران، بأنها “تتخطى حدود العلاقات العادية بين بلدين جارين”.

ووصف العلاقات بين بغداد وطهران ، بانها “استراتيجية ، وان محبة الشعبين العراقي والايراني لاحدهما الآخر ، هي بمثابة ركن وثيق لهذه العلاقات”.

بدوره شدد روحاني ، على ان “القوات الاجنبية لاتستطيع تقويض العلاقات الاخوية بين البلدين الجارين التاريخيين ايران والعراق” .

وعدّ روحاني، تقبّل الكاظمي مسؤولية رئاسة الوزراء في ظل الظروف الحساسة والصعبة التي يجتازها هذا البلد ، بانه “مؤشر على ثقة جميع الاحزاب السياسية العراقية ومتانة أواصر الاخوة والوحدة في المجتمع العراقي”.

ولفت الى ، ان “تعلق الشعبين والحكومتين في ايران والعراق بمصير أحدهما الآخر، يعدّ ثروة كبيرة في مسار التنمية الشاملة للعلاقات والتعاون بين البلدين”. 

ونوه الى ، ان “ايران والعراق ترتبطان بقواسم مشتركة كثيرة على الصعد الثقافية والدينية والتاريخية والسياسية، وان الحوزات العلمية في قم والنجف بمثابة راسمال كبير لكلا البلدين”. 

وأكد روحاني ، ان “ايران والعراق تستطيعان التغلب على الظروف الصعبة الناجمة عن تفشي وباء كورونا بمساعدة احدهما الآخر”، مؤكدا على ضرورة التعاون بين البلدين من أجل وضع جميع الاتفاقات حيز التنفيذ بسرعة.

واعتبر الحفاظ على الوحدة الوطنية والامن في العراق ، باعتباره جار مهم واستراتيجي لايران “يحوز على أهمية بالغة”، مشددا على ان “القوات الاجنبة لاتستطيع تقويض علاقات الاخوة القائمة بين الجارين التاريخيين”.

وأكد دعم طهران لدور العراق باعتباره بلد مسلم وعربي في المنطقة، في سياق تعزيز السلام والاستقرار.

واتفق روحاني والكاظمي، خلال الحوار، على تأسيس لجنة مشتركة تتابع مسار تنفيذ الاتفاقات بين البلدين.

المصدر : فارس 21 يوليو 2020

الخارجية العراقية “تنوي” استدعاء السفير الأمريكي في بغداد

متابعة : وكالة نخلة

أعلنت وزارة الخارجية العراقية أنها ستستدعي السفير العراقي في بغداد على خلفية الضربات الأمريكية على مواقع داخل العراق، وأنه سيتم التشاور مع الأعضاء الأوروبيين في التحالف الدولي.

وجاء في بيان للخارجية العراقية، اليوم الاثنين، أنها “تدين بشدة ما أقدمت عليه القوات الأميركية من قصف مقار ألوية تنتمي للحشد الشعبي، وهو ما نراه انتهاكا صارخا لسيادة العراق، وعملا مدانا، ترفضه جميع الأعراف والقوانين التي تحكم العلاقات بين الدول”.

وأكدت الخارجية العراقية أن “الحشد الشعبي قوة وطنية عراقية كان لها الأثر الفاعل في الدفاع عن العراق، ووحدته، وقاتل بكل تفان وبسالة تنظيم داعش الإرهابي، وأوقف امتداده، وحمى البلاد من شره، وهو جزء من منظومة القوات المسلحة العراقية تأتمر بأوامر القائد العام للقوات المسلحة”.

وأضاف البيان: “كما نشدد على أن العراق بلد مستقل، وأن أمنه الداخلي يحظى بالأولوية، والاهتمام البالغ، ولن يسمح بأن يكون ساحة صراع، أو ممرا لتنفيذ اعتداءات، أو مقرا لاستخدام أراضيه للإضرار بدول الجوار”.

وتابعت: “وسوف يتم استدعاء السفير الأميركي في بغداد وإبلاغه ما تقدم وكذلك سوف يتم التشاور مع الشركاء الأوروبيين المنضوين في التحالف الدولي لقتال داعش للخروج بموقف موحد فيما يخص آليات العمل ومستقبل تواجد قوات التحالف في العراق”.

المصدر: ار تي 30 ديسمبر 2019

كتلة صادقون النيابية تندد بالعقوبات الاميركية

متابعة : وكالة نخلة

توالت ردود الفعل العراقية على قرار وزارة الخزانة الاميركية بفرض عقوبات على خمسة من المسؤولين العراقيين ، وفي هذا الشأن اصدرت كتلة صادقون النيابية ، بيانا نددت فيه بالقرار الاميركي الذي استهدف “الشيخ الامين لعصائب اهل الحق قيس الخزعلي”.

وجاء في البيان “نجدد تمسكنا في مشروعنا الجهادي في مقاومة النفوذ الامريكي الساعي لسحق الشعوب واستعمارها من جديد ، ومحاصرة دور الحكومة الامريكية في ارباك الوضع الداخلي للعراق”.

وعدّ البيان قرار وزارة الخزانة الاميركية ، بانه “تدخل سافر وطفولي في الشأن الداخلي العراقي ، ولايحق لاي جهة سوى القضاء العراقي والجهات المختصة الداخلية في فرض العقوبات على المواطنين العراقيين”.

واضاف بيان كتلة صادقون “نعاهد شعبنا العراقي ، على ان مثل هذه القرارات لاتزيدنا الا اصراراً وعزيمة وقوة لاستكمال المشروع الجهادي والاصلاحي الذي اتخذناه لانفسنا منذ البداية ، ونستغل هذه المناسبة لنؤكد لشعبنا العراقي الابي استمرارنا في نهج الاصلاح وتطوير النظام السياسي في البلاد ومكافحة الفساد وغلق الباب امام المنتظرين لاسقاط النظام الديمقراطي للبلاد لتنفيذ  اجندات امريكية وخارجية بهدف ادخال العراق في فوضى وتوتر دائم”.

كما دعا البيان المجتمع الدولي الى “الوقوف امام الفعاليات الاستفزازية التي تقوم بها الادارة الامريكية والتي تستهدف الشخصيات المعروفة بمقاومتها لتصرفات هذه الادارة الرعناء في العراق والشرق الأوسط”.

وكالة نخلة للانباء – واسط 7 ديسمبر 2019

“فائق الشيخ علي” يوضح ملامح حكومته ان انتخب رئيسا للوزراء!

متابعة : وكالة نخلة

توقع ألنائب العراقي، فائق الشيخ علي، في تصريح صحفي، أن تعيد الكتل النيابية تسمية أي شخصية يرفضها المتظاهرون لرئاسة الحكومة كـ “مرشح تسوية”.

وقال الشيخ علي إنه “إذا رأت الكتل النيابية رد فعل عنيف من قبل المتظاهرين على أي شخصية يقترحها البرلمان لرئاسة الحكومة، فما عليهم الا  تسميتي كمرشح تسوية بين المتظاهرين والكتل النيابية”.

وعن كيفية تشكيله للحكومة ، في ما اذا  وافق الرئيس العراقي برهم صالح، على تكليفية، قال إنه سيشكل وزارة من الاختصاصين بعد استشارات مع مختلف الشخصيات. مشددا على أن هناك معارضة واضحة  ضد ترشيحه من قبل (نوري) المالكي و (هادي) العامري.

 وعن الخطوة الأولى لحكومته اذا حظي بمنصب رئاسة الوزراء ، اوضح الشيخ علي ” أمامي شهر لتشكيل الحكومة ولن  تكون حكومة حزبية وخاضعة للكتل، وإن ما حكومة مكونة من شخصيات ذات كفاءة وعلماء يخططون للبلد بشكل سليم وصحيح”.

واوضح  “لن نقلص عدد الوزرات و لابد من إيجاد بديل مؤقت لفترة محددة ومن ثم تبدا مرحلة ترشيق الحكومة وتقليص عدد الوزرات “.

وقد اعلن فائق الشيخ علي، اليوم الاربعاء عن الترشح لمنصب رئاسة الوزراء ، وكتب في تغريدة على حسابه بتويتر “تم تسليم كتاب الترشح لتشكيل الحكومة إلى السيد رئيس الجمهورية قبل قليل”.

المصدر: ار تي+ وكالات 18 ديسمبر 2019

اخر الاخبار

اعلان

ad