الأربعاء, مايو 5, 2021

نائبة تونسية من انصار “بن علي” ترتدي تحت قبة البرلمان سترة واقية وخوذة خشية على حياتها

متابعة : وكالة نخلة

شهدت الجلسة العامة لمجلس النواب التونسي، اليوم (الثلاثاء)، موقفا غير معتاد من طرف أحد النواب، أثار جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي.

حيث تفاجأ النواب بدخول رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، التي عرفت بسلوكها المتشنج في البرلمان مع أعضاء كل الكتل السياسية، للجلسة وهي ترتدي سترة واقية من الرصاص، وخوذة دراجة نارية.

واعتبرت في مداخلة لها أنها مستهدفة ومهددة بالتصفية، وأن حكومة هشام المشيشي لا تريد حمايتها، على الرغم من النداءات التي توجهت بها.

وسبق لعبير موسي، المحسوبة على نظام الرئيس الراحل زين العابدين بن علي، أن بررت هذا التصرف غير المألوف، في فيديو لها عبر صفحتها في موقع “فيسبوك”، مؤكدة على أن حياتها مهددة وفي خطر، لأن رئيس الحكومة يريد إنهاء نيابتها بالقوة، ولم يغير تعليماته بعدم توفير الحماية لها داخل البرلمان.

وتقوم عبير موسي بكل الوسائل والطرق لجلب الإنتباه في الجلسات العامة لمجلس النواب التونسي، وكثيرا ما تثير الجدل، وتصرفها هذا ليس بالغريب، خاصة بعد أن تعمدت في وقت سابق الدخول والتجول في البرلمان مستعملة مكبر صوت لفض خلافاتها مع خصومها.

المصدر: وكالات 4 مايو 2021

لدى لقائه الحلبوسي ، ظريف يدعو الى تنفيذ قرار مجلس النواب العراقي بانسحاب القوات الاميركية

متابعة : وكالة نخلة

دعا وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ، لدى لقائه اليوم (الاثنين) في بغداد ، رئيس مجلس النواب العراقي ، محمد الحلبوسي ، الى تنفيذ قرار مجلس النواب العراقي بانسحاب القوات الاميركية والاجنبية من هذا البلد.

وأكد ظریف على مواقف بلاده بشأن “التقارب” في المنطقة ، معربا عن ترحيبه بالدور “البناء الذي يلعبه العراق في هذا السياق”.

وعدّ ظريف تنفيذ قرار البرلمان العراقي بشأن انسحاب القوات الاجنبية بمثابة “احترام لسيادة العراق”، موضحا ، ان “الاميركيين اغتالوا الحاج قاسم سليماني وابومهدي المهندس على ارض العراق”.

ووصف الانتخابات المقبلة في كلا البلدين ايران والعراق بمثابة “رمز لسيادة شعبيهما”، وأعرب عن تمنياته بنجاح العملية الانتخابية القادمة في العراق.

من جهته أكد رئيس مجلس النواب العراقي دور العراق ، حكومة وشعبا ، في المساهمة بصنع “اجواء مستقرة” في المنطقة ، وأعرب عن دعمه لتنمية النشاطات التجارية بين البلدين.

المصدر : وكالات ايرانية 26 ابريل 2021

حسين:بحثنا مع ظريف العلاقات الإيرانية الأمريكية والعلاقات مع دول الخليج…العراق يلعب دورا إيجابيا في هذا المجال

متابعة : وكالة نخلة

أكد وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين ، خلال مؤتمر صحفي اليوم (الاثنين) في بغداد مع نظيره الايراني محمد جواد ظريف، على دور العراق في حل القضايا الإقليمية، وقال “أن بغداد تلعب دورا مهما في إحلال السلام بالمنطقة”.

واوضح إنه بحث مع ظريف حول العلاقات الإيرانية الأمريكية والعلاقات مع دول الخليج، مشيرا الى أن العراق يلعب دورا إيجابيا في هذا المجال.

وأضاف انه تناول مع ظريف ايضا العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية المهمة والوضع الدولي.

كما تحدث حسين عن الدور المحوري للعراق في المنطقة ، مبينا “إن أساس سياسة العراق الخارجية الحالية ، هو إقامة علاقات متوازنة مع الجميع” ، وتابع قائلا “إن سياسة العراق الخارجية الحالية هي إقامة العلاقات على اساس المصالح المشتركة ، وان تكون للمنطقة كلمتها” .

وشدد على أهمية التعاون بين دول المنطقة، موضحا “لقد سبق واطلقنا الحوار مع الجانب الايراني ووصلنا الان إلى مستوى مهم” ، مضيفا “كما بحثنا أيضا العلاقات الثنائية في المجال الاقتصادي وأكدنا على أهميتها للبلدين ونأمل في تطوير هذه العلاقات الثنائية بعد التغلب على تحديات كورونا”.

ورحب وزير الخارجية العراقي مرة أخرى بنظيره الإيراني متمنيا له التوفيق في زيارته، وقال إن وزير الخارجية الإيراني سيلتقي بالمسؤولين العراقيين ويتوجه إلى مدينة النجف أشرف وإقليم كردستان العراق.

وفي المؤتمر الصحفي نفسه قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف انه يأمل في، ان “تنتهج امريكا سياسة وتعود الى الاتفاق النووي” ، موضحا “اذا عادت امريكا الى الاتفاق النووي والتزمت بتعهداتها فإن طهران ستتخذ الإجراءات اللازمة بعد التحقق من الإجراءات الأمريكية”.

وقال ظريف انه تحدث مع وزير الخارجية العراقي بشأن المحادثات النووية مع مجموعة 1+4.

وقال “لقد أجرينا محادثات جيدة جدا جدا مع الاخ والصديق الدكتور فؤاد حسين، وأشكره والحكومة على كرم ضيافتهما الودية” ، وتابع “نرحب بالدور المحوري والقوي للعراق في المنطقة” معربا عن أمله في “ان يتعزز دور العراق اكثر فأكثر في المنطقة وان يلعب دوره في تحقيق الاستقرار والسلام فيها”.

كما أعرب ظريف عن شكره لجهود العراق في ايجاد ارضية للحوار في المنطقة ، آملا أن تسفر هذه الجهود عن مزيد من الحوار والتفاهمات الجادة.

واشار الى ان سياسة ايران في المنطقة كانت وستبقى قائمة على الاخوة والصداقة وحسن الجوار واحترام سيادة الدول الاخرى وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

واعتبر ظريف ، ان “العلاقات الثنائية بين ايران والعراق قوية جدا ، ونرغب في تعزيزها في المجالات المختلفة”.

المصدر : وكالات 26 ابريل 2021

الكاظمي يوصي بتنفيذ الاتفاقية مع الصين “لانها ستستغرق وقتا طويلا”

متابعة : وكالة نخلة

أعلن وزير الثقافة العراقي حسن ناظم ، اليوم (الثلاثاء)، أن “رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي أوصى بتنفيذ الاتفاقية مع الصين”.

وقال ناظم خلال مؤتمر صحفي، إن “الكاظمي أوصى بالشروع في تنفيذ الاتفاقية الصينية لأنها ستستغرق وقتاً طويلا”.

وأضاف أن “الحكومة مقبلة في الانفتاح بسياستها على العالم، وماضية في تأسيس مستقبل جديد للعراق يكون خلاله نقطة التقاء”.

وأثار ملف الاتفاقية مع الصين جدلا كبيرا خلال الأشهر الماضية، وشكك سياسيون عراقيون بها وقال بعضهم “لا توجد هناك اتفاقية” بينما كان يصر رئيس الحكومة السابق عادل عبد المهدي على وجودها.

وفي وقت سابق أكد رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، عدم وجود اتفاقية بديلة عن الاتفاق مع الصين، في إشارة إلى الحديث عن إلغاء نتائج زيارة سلفه عادل عبد المهدي إلى الصين.

المصدر: وكالات 30 مارس 2021

الكاظمي: الانتخابات في موعدها ولا تراجع عن مشروع بناء الدولة

متابعة : وكالة نخلة

أكد رئيس الوزراء العراقي ، مصطفى الكاظمي، إجراء الانتخابات التشريعية في موعدها الذي حددته الحكومة في الـ6 من يونيو المقبل.

وكتب في تغريدة على حسابه في تويتر “ماضون بعزم في تطبيق برنامج الحكومة، رغم الأصوات النشاز وعمليات التأزيم المفتعلة”، مضيفا “هذا الجو السلبي الذي يراد له أن ينتشر ويتمدد، إنما يستهدف آمال العراقيين بغد أفضل”.

وتابع الكاظمي: “الانتخابات في موعدها بإذن الله، ولا تراجع عن مشروع بناء الدولة”.

وحددت الحكومة العراقية السادس من يونيو المقبل موعدا لإجراء الانتخابات المبكرة، لكنها أجلته إلى العاشر من أكتوبر من العام نفسه.

المصدر: تويتر + وكالات 27 مارس 2021

فؤاد حسين: العراق يتطلع إلى شراكة طويلة الأمد مع امريكا

متابعة : وكالة نخلة

أكد وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، يوم الاثنين، تطلع بلاده إلى شراكة طويلة الأمد مع الولايات المتحدة، فيما جدد موقف العراق من القضية الفلسطينية.

وقال خلال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، إن “العراق يتطلع إلى شراكة طويلة الأمد مع الولايات المتحدة الأمريكية”.

وجدد حسين “موقف العراق الثابت في حق الشعب الفلسطيني بتقرير المصير، بالإضافة إلى موقفه في تعزيز العمل العربي المشترك”.

وشدد وزير الخارجية العراقي خلال الاجتماع على “أهمية إعادة سوريا لعضويتها في الجامعة العربية”.

المصدر : ار تي 8 فبراير 2021

رسالة احتجاج الى مجلس النواب العراقي

متابعة : وكالة نخلة

بعثت شبكة العلماء العراقيين في الخارج (نيسا) ، رسالة احتجاج الى مجلس النواب العراقي ، في ما يلي نصها:

السيد رئيس مجلس النواب المحترم \ أعضاء مجلس النواب المحترمون

الموضوع: رسالة احتجاج

تحية واحترام

يؤسفنا من خلال هذه الرسالة ان نتقدم بالاحتجاج على التدخل الواضح في شؤون التعليم العالي وعلى محاولات الضغط على الجامعات وبكل ما يمس بالسوء الحريات الاكاديمية واستقلالية القرار الأكاديمي والعلمي. لقد اثارت قراراتكم ومواقفكم في الآونة الأخيرة استغراب ومعارضة المجتمع الاكاديمي العراقي والعالمي بدءاً بقانون معادلة الشهادات السيء الصيت، ومرورا بالتهديد الذي اصدرته لجنة التعليم العالي البرلمانية بإلغاء قانون نقابة الاكاديميين، ومؤخرا بطلب اللجنة بإيقاف رسالة ماجستير تمت مناقشتها في جامعة الموصل، وبإيقاف إجراءات منح الشهادة واستدعاء رئيس جامعة الموصل وعدد من الأساتذة المشرفين على الرسالة مما مثل تحديا صارخا لحرية البحث العلمي والحريات الاكاديمية واعتبرته الأوساط الجامعية “فضيحة بكل المقاييس” ومحاولة لتحويل الرسالة الى موضوع فتنة بين المكونات العراقية.

 اننا في شبكة العلماء العراقيين في الخارج لا نرى ان من صلاحية لجنة التعليم العالي النيابية ايقاف اجراءات قبول الرسالة أولاً، وليس من صلاحيتها التحقيق مع الأساتذة المذكورين في كتابها الرسمي، أصلا.

ونعبر عن قلقنا الشديد تجاه تدخل البرلمانيين في شؤون الجامعات ونعتبر هذه التصرفات بمثابة انتهاك للحريات الاكاديمية والبحث العلمي الحر ووسيلة لقمع النقاش الأكاديمي في القضايا العلمية التي تتضمن محتوى سياسي او اجتماعي مختلف عليه وبصورة تتنافى مع مبادئ الديمقراطية وحقوق الانسان والحرية الاكاديمية.

اننا نأمل ان لا تتكرر مثل هذه الانتهاكات المسيئة للجامعات والبحث العلمي. ونأمل أيضا ان يراجع البرلمان العراقي قانون معادلة الشهادات المرفوض من قبل كافة الأوساط الاكاديمية والعلمية والجامعية، وان يتوقف التدخل في شؤون الجامعات والتعرض لاستقلاليتها الاكاديمية، هذا بالإضافة الى ضرورة مطالبة الحكومة بزيادة الانفاق في الميزانية السنوية على التعليم وبتخصيص نسبة مئوية من الانفاق للبحث العلمي والابتكار.

هذا، وتقبلوا اصدق مشاعرنا، والسلام.

شبكة العلماء العراقيين في الخارج (نيسا)

وفد عراقي برئاسة “ابو جهاد الهاشمي”يصل طهران على متن طائرة رئاسية في زيارة طارئة

متابعة : وكالة نخلة

أكدت مصادر عراقية مطلعة أن وفدا عراقيا توجه الى طهران اليوم الأحد حاملا رسالة من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

وأكد مصدر واسع الاطلاع لموقع “ميدل ايست نيوز” أن وفدا عراقيا برئاسة ابو جهاد الهاشمي ، توجه مساء الاحد على متن طائرة رئاسية الى طهران حاملا رسالة من رئيس الوزراء العراقي.

ولم يوضح المصدر الهدف من هذه الزيارة والمواضيع التي من المتوقع أن يتفاوض حولها في إيران لكنه أكد أنها بأمر خاص من رئيس الوزراء العراقي.

المصدر : ميدل ايست نيوز 27 ديسمبر 2020

الخارجية العراقية تصدر بيانا لمناسبة عفو الرئيس الامريكي عن منفذي مجزرة ساحة النسور

متابعة : وكالة نخلة

اصدرت وزارة الخارجية بيانا لمناسبة قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالعفو عن 15 من منفذي مجزرة ساحة النسور في بغداد عام 2007 والتي اسفرت عن استشهاد 17 شخصا واصابة نحو 20 اخرين . والغريب ان بيان وزارة الخارجية العراقية خلى من مفردة تنديد او ادانة او استنكار ، وفي ما يلي نص البيان:

تابعت وزارة الخارجيّة العراقيّة القرار الصادر عن رئيس الولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب بشأن إصدار عفوٍ عن عددٍ من المحكومين بقتلِ أربعة عشر عراقياً وجرح أخرين في عام 2007،في حادثةٍ إستُنكِرت على مستوى الأوساط الدوليّة فضلاً عمّا خلّفته من إستهجانٍ ورفضٍ داخليين.
وترى الوزارة إنَّ هذا القرار لم يأخذ بالإعتبار خطورةِ الجريمة المرتكبة ولاينسجم مع التزام الإدارة الأمريكية المُعلن بقيم حقوق الانسان والعدالة وحكم القانون، ويتجاهل بشكل مؤسف كرامة الضحايا ومشاعر وحقوق ذويهم.
ستعمل وزارة الخارجيّة العراقيّة على متابعة الأمر مع حكومة الولايات المتحدة الامريكيّة عبر القنوات الدبلوماسيّة لحثّها على إعادة النظر في هذا القرار.

وزارة الخارجيّة
بغداد

الرئيس العراقي يستقبل السفير الإيراني ويعرب عن إدانته لجريمة اغتيال العالم النووي الإيراني

متابعة : وكالة نخلة

استقبل الرئيس العراقي ، برهم صالح، يوم الأربعاء في قصر السلام ببغداد، السفير الإيراني لدى العراق إيرج مسجدي.
وجرى، خلال اللقاء، بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطوير آفاق التعاون المشترك في المجالات كافة، بما يخدم مصلحة الشعبين والبلدين الجارين، وكذلك تم بحث آخر التطورات السياسية على الساحة الإقليمية.
وأكد صالح على ضرورة تخفيف التوترات في المنطقة، ورفض أعمال العنف والاعتداءات كافة التي تطاول أمن الدول وسلامة مواطنيها مهما كانت دوافعها، واعرب عن إدانته لجريمة اغتيال العالم الإيراني محسن فخري زادة، مشيراً إلى ضرورة منع التصعيد وحماية الأمن والاستقرار وتعزيز الأمن والسلم الإقليميين.
وقال ، إن “العراق ينطلق من إيمانه المطلق في رفض أعمال العنف والتوترات التي من شأنها تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة، ويسعى للنأي بنفسه عن الصراعات والنزاعات التي تؤثر على أمنه واستقراره الداخلي، ويدعم بقوة التكاتف والتعاون الإقليمي والدولي من أجل إرساء السلام وترسيخ الاستقرار لبلدان وشعوب المنطقة”.
من جانبه، أكد السفير مسجدي التزام بلاده بدعم أمن واستقرار العراق، وتعزيز أواصر العلاقات الاقتصادية والاجتماعية التي تجمع البلدين والشعبين الجارين.

وكانت مجموعة ارهابية اغتالت فخري زادة بالقرب من طهران يوم الجمعة الماضي . وقد سارعت بعض الدول والمنظمات والشخصيات العربية والاجنبية الى تقديم التعازي للجانب الايراني والتنديد بحادث الاغتيال ، وكان اول رد فعل من الجانب العراقي بعد 3 ايام على الحادث وذلك عبر اتصال هاتفي بين وزير الخارجية فؤاد حسين ونظيره الايراني محمد جواد ظريف.

المصدر : موقع الرئاسة العراقية 2 ديسمبر 2020

اخر الاخبار

اعلان

ad