الإثنين, يناير 25, 2021

ادارة بايدن تتعهد بمحاسبة من يحاول تقويض امن السعودية

متابعة : وكالة نخلة

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، في أول بيان رسمي لها يخص علاقاتها مع السعودية، أنها ستساعد المملكة في محاسبة كل من يشن هجمات على أراضيها.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان أصدرته يوم الأحد، إن “الولايات المتحدة تدين بشدة الهجوم الأخير الذي استهدف العاصمة السعودية الرياض”، مضيفة: “نجمع حاليا معلومات إضافية لكن يبدو أن ما حدث كان محاولة لاستهداف السكان المدنيين”.

وشددت الخارجية الأمريكية على أن “مثل هذه الهجمات تتناقض مع القانون الدولي وتقوض كل الجهود الرامية إلى تعزيز السلام والاستقرار”.

وتابعت الوزارة: “في الوقت الذي نعمل فيه على خفض التوترات في المنطقة عبر السبل الدبلوماسية المبدئية، بما في ذلك على إنهاء الحرب في اليمن، سنساعد كذلك شريكتنا السعودية في الدفاع من الهجمات على أراضيها ومحاسبة هؤلاء الذين يحاولون تقويض استقرارها”.

أعرب وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، عن تفاؤل بلاده بأن تكون علاقاتها مع الولايات المتحدة “ممتازة” في ظل بدء ولاية الرئيس الأمريكي الجديد.

وتولى الديمقراطي بايدن منصب الرئيس الأمريكي الـ46 يوم 20 يناير بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية على سلفه، الجمهوري دونالد ترامب، الذي شهدت العلاقات بين الرياض وواشنطن في فترة رئاسته تعزيزا ملموسا خاصة في ظل توحيد مواقفهما تجاه الملف الإيراني.

المصدر:وكالات 24 يناير 2021

العميد سريع ينفي تنفيذ أي عملية هجومية يمنية في العمق السعودي خلال الساعات الماضية

متابعة : وكالة نخلة

أكد متحدث القوات المسلحةاليمنية العميد يحيى سريع، في صنعاء يوم السبت، أن “القوات المسلحة اليمنية لم تنفذ أي عملية هجومية ضد دول العدوان خلال الـ24 ساعة الماضية”.

وقال سريع في تغريدة ، إن “القوات المسلحة اليمنية لم تنفذ أي عملية هجومية ضد دول العدوان خلال الـ24 ساعة الماضية، ونحن نقوم بالإعلان عن أية عملية ننفذها بكل فخر وشرف واعتزاز” ، وقال “من حقنا الطبيعي والمشروع الرد على دول العدوان طالما استمر العدوان والحصار”.

وكانت وسائل إلاعلام السعودية ، اكدت يوم السبت ، ان قوات التحالف اعترضت ودمرت صاروخا أطلقته جماعة انصار الله الحوثية باتجاه الرياض.

المصدر : تويتر + وكالات 23 يناير 2021

مستشار الامن القومي الامريكي يتصل بزملائه الاوروبيين بشأن القضايا المتعلقة بالصين وإيران وروسيا

متابعة : وكالة نخلة

أعلن مجلس الأمن القومي الأمريكي ، يوم الجمعة أن رئيسه جيك سوليفان، أجرى سلسلة اتصالات للتعرف على زملائه في فرنسا وألمانيا وبريطانيا واليابان.

وأكدت المتحدثة باسم المجلس، إيميلي هورن، أن مستشار الأمن القومي بحث مع الزملاء الأجانب مسائل متعلقة بالصين وإيران وروسيا وكوريا الشمالية وجائحة فيروس كورونا، مضيفة أن سوليفان أكد في هذه المكالمات نية الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن “تعزيز التحالف العابر للأطلسي”.

وأعرب سوليفان في هذه الاتصالات عزم إدارة بايدن على التعاون بشأن وثيق مع الزملاء الأوروبيين بشأن القضايا المتعلقة بالصين وإيران وروسيا، بالإضافة إلى التعاون مع اليابان بشأن كوريا الشمالية والصين وفيروس كورونا.

المصدر: رويترز 22 يناير 2021

استشهاد عائلة من أربعة أفراد في ضربات جوية اسرائيلية استهدفت محافظة حماة السورية

متابعة : وكالة نخلة

أعلن الجيش السوري أن عائلة من أربعة أفراد قضت في الضربات الإسرائيلية التي استهدفت فجر يوم الجمعة محافظة حماة، وسط البلاد.

وقال مصدر عسكري سوري إن العدوان الجوي الإسرائيلي أسفر عن “استشهاد عائلة من أب وأم وطفلين، وجرح أربعة آخرين، هم امرأة وطفلان وعجوز”.

ونقلت وكالة “سانا” عن المصدر أن العدوان تسبب أيضا بتدمير ثلاثة منازل للمواطنين على الطرف الغربي لمدينة حماة.

وكانت الوكالة نقلت عن مصدر عسكري أن الطيران الإسرائيلي شن في الساعة الرابعة فجر اليوم عدوانا برشقات من الصواريخ من اتجاه مدينة طرابلس اللبنانية، مستهدفا بعض الأهداف في محيط محافظة حماة. وأضاف أن وسائط الدفاع الجوية تصدت للصواريخ وأسقطت معظمها.

المصدر: سانا 22 يناير 2021

الامارات تؤكد صفقة الـ “50 مقاتلة F-35 و18 طائرة مسيرة مسلحة ومعدات دفاعية أخرى” مع امريكا

متابعة : وكالة نخلة

أكدت دولة الامارات العربية المتحدة، يوم الجمعة، توقيعها صفقة مع الولايات الامريكية المتحدة بقيمة 23 مليار دولار تشمل شراء مجموعة مقاتلات أمريكية من نوع “F-35” إضافة إلى أسلحة ومعدات عسكرية أخرى.

وأوضحت سفارة الإمارات لدى واشنطن، أن التوقيع على الاتفاق جرى في آخر يوم كامل للرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في منصبه، مبينة أن الصفقة تقدر قيمتها بـ 23 مليار دولار وتشمل شراء ما يصل إلى 50 مقاتلة من طراز “F-35” و18 طائرة مسيرة مسلحة ومعدات دفاعية أخرى.

وقالت السفارة في بيان نشر على موقعها الإلكتروني إنه تم الانتهاء من خطابات الاتفاق 19 يناير لتأكيد شروط الشراء ومنها التكاليف والمواصفات الفنية وجداول التسليم المتوقعة.

وسبق أن أفادت وكالة رويترز نقلا عن مصادر مطلعة، الأربعاء، بأن الإمارات وقعت اتفاقا مع الولايات المتحدة يشمل شراء 50 طائرة من نوع “F-35”.

وكانت وزارتا الخارجية والدفاع الأمريكيتان اكدتا في وقت سابق، أنه من المرجح أن توقع إدارة ترامب على صفقة لتزويد الإمارات بمقاتلات “F-35” قبل انتهاء فترة ولايته.

وأثارت هذه الصفقة قلقا لدى المعسكر الديمقراطي في الكونغرس الأمريكي وكيان الاحتلال إلاسرائيلي الذي يخشى من فقدانه “التوفق النوعي العسكري” في المنطقة.

وكيان الاحتلال هو الوحيد من دول الشرق الأوسط التي تمتلك مقاتلات متطورة من نوع “F-35″، وفي هذا السياق تعهد أنطوني بلينكين، الذي اختاره بايدن لتولي منصب وزير الخارجية في إدارته، بأن وزارته “ستدرس بصورة دقيقة تفاصيل الصفقة”، موضحا أن فريق الرئيس الجديد سيعمل “على ضمان التفوق الإسرائيلي في الشرق الأوسط”.

المصدر: وكالات 22 يناير 2021

موسكو ترفض طلب الإنتربول اعتقال مواطنين روسيين اثنين على خلفية انفجار بيروت

متابعة : وكالة نخلة

أعلنت النيابة العامة الروسية عن غياب أرضية قانونية لتلبية طلب الشرطة الدولية “الإنتربول” اعتقال مواطنين روسييناثنين، على خلفية انفجار مرفأ بيروت.

ونقلت وكالة “نوفوستي” الروسية شبه الرسمية ، يوم الجمعة ، عن النيابة العامة ذكرها أنها لم تتلق أي طلبات من الجهات الأجنبية المختصة بشأن تسليم المواطنين الروسيين، إيغور غريتشوشكين، وبوريس بروكوشيف، إلى دولة أجنبية، أو تقديم مساعدة قانونية بشأنهما.

وأشارت النيابة إلى أن هذين المواطنين نظرا لحملهما الجنسية الروسية، لا يمكن تسليمهما إلى دولة أخرى أو اعتقالهما في الأراضي الروسية بطلب من الجهات المختصة في دولة أجنبية بهدف تسليمهما إليها.

وأصدرت شرطة الإنتربول في وقت سابق من الشهر الجاري، بطلب من القاضي اللبناني غسان خوري،، مذكرات اعتقال بحق المواطنين الروسيين المذكورين وتاجر برتغالي أجرى في عام 2014 تقييما لشحنة نترات الأمونيوم التي تسببت في أغسطس الماضي بانفجار مدمر في مرفأ بيروت.

ووصلت هذه الشحنة ميناء العاصمة اللبنانية عام 2013 على متن سفينة Rhosus التابعة لرجل الأعمال الروسي غريتشوشكين، وكان بروكوشيف قبطانا لها.

وكانت تلك السفينة تنقل المادة المتفجرة من ميناء باتومي في جمهورية جورجيا إلى موزمبيق، لكنها اضطرت إلى الرسو في ميناء بيروت إثر عطل تقني.

وبعد فحص السفينة، منعتها السلطات اللبنانية من مغادرة الميناء، (لعدم تسديدها فاتورة الرسو في المرفأ) وتمت مصادرة شحنتها المتفجرة.

بدوره، أفلس رجل الأعمال غريتشوشكين وترك السفينة وطاقمها المؤلف من بحارة روس وأوكرانيين، وهم قضوا نحو عام عالقين في العاصمة اللبنانية دون تلقي رواتب.

وظلت شحنة نترات الأمونيوم خلال هذه الفترة في مستودع بالمرفأ وتسببت في الرابع من أغسطس العام الماضي بانفجار ضخم أسفر عن مقتل 204 أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من ستة آلاف آخرين وألحق دمارا هائلا بالمدينة.

وكان قبطان Rhosus السابق بروكوشيف قد أعرب، في حديث لقناة RBC، عن صدمته إزاء مذكرة الاعتقال الدولية الصادرة بحقه، قائلا: “لا أفهم كيف يمكن إلقاء اللوم علي فيما حدث. في نهاية المطاف، لم يكن لبنان بل موزمبيق وجهة لتلك الشحنة، ولا أتحمل المسؤولية عن احتجازهم السفينة في بيروت ومنعهم لها من المغادرة”.
المصدر: نوفوستي + RBC

22 يناير 2021

تل ابيب تستنفر قواتها العسكرية في البحر الاحمر خشية من انتقام ايراني

متابعة : وكالة نخلة

أفاد موقع “والا” العبري بأن جيش الكيان الإسرائيلي استنفر قواته في منطقة البحر الأحمر على خلفية التوتر مع إيران، والمخاوف من عمليات انتقامية إيرانية.

ونقل الموقع عن مسؤولين أمنيين، أن إيران تبحث عن طريقة للانتقام على مقتل قائد “فيلق القدس” قاسم سليماني والعالم النووي محسن فخري زاده، حيث وجه مسؤولون إيرانيون أصابع الاتهام إلى الموساد الإسرائيلي بالمسؤولية عن اغتيال فخري زاده. 

وأشار المسؤولون إلى أنه على ضوء ذلك، وضع الجيش الإسرائيلي عددا من الوحدات العسكرية في حال تأهب قصوى بينها قوات من أسطول الغواصات والسرب 13.

ولفتوا إلى أن غواصة تابعة للبحرية الإسرائيلية أبحرت مؤخرا عبر قناة السويس باتجاه البحر الأحمر، واختفت على مدار عدة أسابيع تحت الماء.

وأضافوا أن قرار نقل الغواصة إلى البحر الأحمر اتخذ بالتناسب مع التحديات الأمنية في المنطقة، ويشكل رسالة مفادها أن إسرائيل مستعدة لكافة السيناريوهات. 

وكان المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي (البرلمان الايراني) ، أبو الفضل عَمّويي، ، اكد في وقت سابق “إذا ما وصلت غواصة إسرائيلية إلى الخليج الفارسي، فإننا سنعتبر ذلك عملا عدائيا ومن حقنا الثأر حينئذ”.

وقال انه يوجه رسالة واضحة للاسرائيليين ، مفادها أن “عليهم أن يكونوا حذرين، فانه إذا ما وصلت غواصتهم إلى مياه الخليج الفارسي فستكون هدفا رائعا بالنسبة لنا”.

المصدر: I24+ وكالات 20 يناير 2021

“درّاجة” بايدن تشكل خطرا على الأمن القومي الامريكي

متابعة : وكالة نخلة

تطرقت وسائل إعلام أمريكية إلى موضوع دراجة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن المتصلة بالأنترنت، وما تشكله من خطر على الأمن القومي.

ووفقا للعديد من وسائل الإعلام، بما في ذلك New York Times و Popular Mechanics، لن يتمكن الشاغل الجديد للمكتب البيضاوي من إحضار دراجته المتصلة التي تحمل علامة “بيلوتون” إلى البيت الأبيض، مشيرين إلى أن المخاطر ستكون كبيرة جدا.

ويبدأ جو بايدن كل يوم بتمرين على دراجة تمرين متصلة، والتي تباع بأكثر من 2500 دولار في الولايات المتحدة، وشهد هذا النموذج المرغوب بشدة انفجارا لشعبيته أثناء الإغلاق.

وتسمح الدراجة لمستخدمها بالوصول إلى الدورات التدريبية عبر الإنترنت والدردشة مع المستخدمين والمدربين الآخرين، كما تحتوي على ميكروفون وكاميرا.

ووفقا للعديد من الخبراء يمكن استخدام هذا النوع من المعدات للتجسس على الزعيم الجديد لأقوى دولة في العالم، وكذلك لجمع البيانات حول حالته الصحية.وكل هذه العناصر تمثل خللا حقيقيا في أمن البيت الأبيض.

وقال ماكس كيلجر الخبير والأستاذ في جامعة تكساس في سان أنطونيو لموقع Popular Mechanics: “إذا كنت تريد حقا أن يكون Peloton آمنا، فعليك إخراج الكاميرا، وإخراج الميكروفون، وإزالة معدات الشبكة وتحصل على دراجة كلاسيكية”.

ويبدو أن الشركة نفسها تدرك المخاطر المحتملة حيث قالت “في بيلوتون نعتبر أمن أنظمتنا والمصالح الفضلى لأعضائنا أولوية قصوى، ومع ذلك مهما كانت الجهود التي نبذلها في أمن النظام فلا يزال من الممكن أن تكون الثغرات موجودة”.

هذا، وإذا قرر جو بايدن اصطحاب “بيلوتون” معه، فمن الرهان الآمن أن “الخدمة السرية” المسؤولة عن أمنه، ستضطر أولا إلى إجراء بعض التعديلات على الدراجة.

المصدر: صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية 20 يناير 2021

القائد العام للجيش الايراني: قواتنا أرغمت الإستكبار على التراجع الى موقف الدفاع

متابعة : وكالة نخلة

صرح القائد العام للجيش الايراني، اللواء عبد الرحيم موسوي، ان “القوات المسلحة الإيرانية تمكنت اليوم من إرغام الإستكبار العالمي على التراجع الى موقف الدفاع” ، واضاف في كلمة يوم الأربعاء على هامش مناورات “الإقتدار 99” ، ان “سلاح البر للجيش أكد على أهمية زيادة القدرة القتالية للقوات المسلحة في مواجهة الأعداء” ، مبينا “ان ايران، وبفضل القيادة الحكيمة لسماحة القائد العام (المرشد الاعلى السيد علي خامنئي) ، وأبناء الشعب الولائي والقوات المسلحة أصبحت قادرة اليوم أن تعلن عن مواقفها بكل صراحة وثقة بالنفس”.

وأضاف: إن مناورات “اقتدار 99″ لسلاح البر للجيش الإيراني برهنت أن مسؤولي النظام المقدس في الجمهورية الإسلامية الإيرانية أينما أرادوا ورأوا ذلك ضروريا، ستحتشد قوات الجيش الإيراني الكفوءة في تلك المنطقة وتنفذ مهمتها وتحطم أي هدف وان كان في أعماق المياه”.

وفيما أشار إلى “تحركات الأعداء”، قال موسوي “نحن لا نرحب بإشعال المنطقة ولسنا سعداء بذلك، ونأمل ألا يحدث هذا أبدا، فنحن لا نرحب بالحرب، ونأمل ألا يقوم احد بمغامرة جنونية، ولكننا نعلن في الوقت نفسه بإننا شعب الحرب… نحن شعب دافع عن مبادئه وقيمه بقوة حتى الآن، وسيواصل الدفاع عنها، وسيتصدى لأي عدو تسول له نفسه المساس بهذه المبادئ والقيم”.

المصدر : ارنا 20 يناير 2021

موسكو: واشنطن تروج للأكاذيب لتبرير رفضها للحوار البناء حول قضايا الرقابة على الأسلحة

متابعة : وكالة نخلة

أكدت موسكو أن واشنطن تروج للأكاذيب والدعاية بهدف تبرير رفضها للحوار البناء حول قضايا الرقابة على الأسلحة.

وقال نائب المندوب الروسي لدى المنظمات الدولية في جنيف أندريه بيلوسوف خلال مؤتمر حول عدم انتشار أسلحة الدمار الشامل ردا على تصريحات المبعوث الأمريكي لشؤون الرقابة على الأسلحة مارشال بيلينغسلي، إن “هذا دليل آخر على أن الإدارة الأمريكة المنتهية ولايتها كانت خلال السنوات الأربع الأخيرة تروج للدعاية الدنيئة والتلاعب بالرأي العام والأكاذيب السافرة”.

وتابع قائلا إن الولايات المتحدة كانت تحاول من خلال هذا السلوك تبرير رفضها “للحوار البناء المفيد للجانبين والضروري لتبديد المخاوف المتبقية في مجال الرقابة على الأسلحة”، وكذلك تبرير “تصرفاتها الهدامة” الرامية إلى تدمير النظام القائم للاتفاقيات الدولية في هذا المجال.

وأعرب الدبلوماسي الروسي عن أمله بأن تتخلى الإدارة الأمريكية الجديدة عن “هذا النهج المضر” في مجال الرقابة على الأسلحة ومنع انتشارها، الذي كانت تتبعه إدارة دونالد ترامب.

وأضاف أن إدارة ترامب كانت تسعى “لفرض رؤيتها للوضع الاستراتيجي في العالم على المجتمع الدولي، والتي لا علاة لها بالواقع”، وحاولت إثارة الخوف لدى حلفائها وباقي العالم من “الخطر الروسي المزعوم” من أجل “تهيئة ظروف مواتية للصناعات العسكرية الأمريكية التي تحتاج إلى توسيع دائرة مستهلكي منتجاتها المميتة”.

واعتبر بيلوسوف تصريحات المبعوث الأمريكي دليلا على أن “العقبة الرئيسية أمام التغيرات الإيجابية في مجال الرقابة على الأسلحة هي قوالب التفكير التي يتمسك بها ممثلو الإدارة المنتهية ولايتها”.

ووجه المبعوث الأمريكي مارشال بيلينغسلي اتهامات لروسيا بـ”انتهاك التزاماتها الدولية” في مجال الرقابة على الأسلحة.

المصدر: نوفوستي 19 يناير 2021

اخر الاخبار

اعلان

ad