الأربعاء, مايو 5, 2021

الأمن الروسي يفكك خلية إرهابية جمعت “الصدقة” و”التبرعات الخيرية” لدواعش سوريا

تمكن جهاز الأمن الفدرالي الروسي من تفكيك خلية إرهابية تابعة لداعش، نشطت في إقليم كراسنودار وجمهوريتي داغستان وأديغيا جنوبي روسيا وكانت تدار من سوريا.

وذكر الأمن الروسي، أن الخلية كانت تجمع الأموال وترسلها، إلى تنظيم داعش الإرهابي وأشار إلى أن الأموال كانت تجمع تحت مسمى “الصدقة” و”التبرعات الخيرية” وترسل إلى الدواعش في سوريا، وأن قيمة الدفعة الأخيرة من الأموال المجموعة والتي صودرت لدى الخلية بلغت 10 ملايين روبل، أي زهاء 150 ألف دولار.

وقبض رجال الأمن على 3 مشبوهين بضلوعهم في نشاطات الخلية، وعثروا في أماكن إقامتهم على وسائل اتصال وبطاقات دفع إلكتروني وفواتير مالية وغير ذلك من أدلة تؤكد نشاطاتهم الإجرامية.

المصدر: جهاز الأمن الفيدرالي الروسي

21يناير2019

الدفاع الروسية: المضادات السورية أسقطت أكثر من 30 هدفا إسرائيليا

أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن الدفاعات الجوية السورية أسقطت أكثر من 30 صاروخا مجنحا وقنبلة موجهة أثناء تصديها لغارات نفذها الطيران الإسرائيلي الليلة الماضية.

وأوضح المركز الوطني للدفاع الروسي في بيان صباح اليوم الاثنين، أن طائرات حربية إسرائيلية شنت 3 غارات على سوريا، من المحاور الغربي والجنوبي الغربي والجنوبي.

وأشار البيان إلى أن الضربات الإسرائيلية أسفرت عن مقتل 4 عسكريين سوريين وإصابة 6 آخرين، إضافة إلى تضرر جزئي للبنية التحتية لمطار دمشق الدولي.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن في وقت سابق، أنه استهدف مواقع إيرانية وأخرى تابعة للدفاع الجوي السوري قرب دمشق، بينما أكد الإعلام السوري أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لعدوان إسرائيلي، وأسقطت عشرات الصواريخ المعادية.

المصدر: وكالات 21يناير2019

الرئيس اللبناني: الارهاب والتطرف والنزوح اثرت على تنمية المجتمع العربي

اكد الرئيس اللبناني ميشيل عون ، ان “الحروب الداخلية وتفشّي ظاهرة الإرهاب والتطرّف، ونشوء موجات النزوح واللجوء أثّرت سلباً على مسيرة التنمية التي تشق طريقها بصعوبة في المنطقة”.
وقال في كلمته امام القادة العرب ومن يمثلهم في القمة الاقتصادية ، ان “‏لبنان دفع الثمن الغالي جراء الحروب والإرهاب، ويتحمل العبء الأكبر إقليميا ودوليا لنزوح السوريين، مضافا الى لجوء الفلسطينيين المستمر منذ 70 عاما”، مشيرا الى ، أن ” عدد النازحين أصبح يوازي نصف عدد الشعب اللبناني، وذلك على مساحة ضيقة ومع بنى تحتية غير مؤهلة وموارد محدودة وسوق عمل مثقلة”.
واضاف ، أن ” الامة كي تصبح منتجة وتحقق أمنها الغذائي، أمامها الكثير من التحديات، وأول تحدٍ يواجهنا اليوم هو أن تجعل من كل الأحداث المؤلمة التي أصابتها حافزاً للعمل سوياً على الخروج من الدوامة المفرغة لسلسلة الحروب وتداعياتها، والمضي بمسيرة النهوض نحو مستقبل أفضل”.
وتابع ، أن ” القمة ‏تنعقد بعد قرار الأمم المتحدة عام 2015 الذي أقر خطة التنمية المستدامة لعام 2030 والتي تمثل برنامج عمل لأجل الناس وكوكب الأرض ولأجل الازدهار، وتهدف أيضاً إلى تعزيز السلام العالمي”.

واشار الى ‏، إن “معالجة جذور الأزمات والسعي الى القضاء على الفقر الذي يولد عدم المساواة والحروب والارهاب يجب أن يكونا أولوية، كذلك محاربة الفساد والقيام بالإصلاحات الضرورية على كل الصعد وتأمين استقرار التشريع وعدالة القضاء لتوفير عامل الثقة للاستثمارات الداخلية والخارجية”.
ولفت الى ، ان “لبنان يدعو المجتمع الدولي الى بذل كل الجهود الممكنة وتوفير الشروط الملائمة لعودة آمنة للنازحين السوريين الى بلدهم ولا سيما إلى المناطق المستقرة، أو تلك المنخفضة التوتر، من دون أن يتم ربط ذلك بالحل السياسي، وإلى تقديم حوافز للعودة لكي يساهموا في اعادة اعمار بلادهم والاستقرار فيها”.

المصدر : وكالات 20يناير2019

آلاف المحتجين في بلغراد ضد الرئيس الصربي

شهدت العاصمة الصربية بلغراد مساء السبت، مظاهرات احتجاجية شارك فيها أكثر من عشرة آلاف شخص ضد الرئيس ألكسندر فوتشيتش وحزبه التقدمي الصربي الحاكم.

وطالب المتظاهرون بحرية وسائل الإعلام، كشرط مسبق لإجراء انتخابات حرة ونزيهة في البلاد.

وأشرف على تنظيم الفعالية الاحتجاجية، التحالف من أجل صربيا وهو تجمع معارض يضم 30 من الأحزاب والمنظمات السياسية.

وردد المتظاهرون هتافات معادية للرئيس الصربي ولحزبه، وطالبوا “النظام الشرير” بالرحيل.

وفي وقت سابق، قال ألكسندر فوتشيتش إنه لن يرضخ لمطالب المعارضة بإصلاح الانتخابات أو زيادة حرية الإعلام “حتى لو نزل 5 ملايين شخص إلى الشوارع” وأضاف، أنه مستعد لخوض انتخابات مبكرة لاختبار شعبية حزبه.

المصدر: رويترز 19يناير2019

بيلوسي ترفض خطة ترامب

رفضت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي خطة دونالد ترامب لإنهاء التوقف الجزئي لعمل الحكومة الذي سببته الخلافات مع الديمقراطيين بشأن تمويل بناء الجدار الفاصل مع المكسيك.

وقالت بيلوسي في بيان ، إن “خطة ترامب التي تتضمن مقترحا بتوفير حماية مؤقتة لبعض المهاجرين غير الشرعيين القادمين إلى البلاد مقابل موافقة الديمقراطيين على تخصيص التمويل المطلوب لبناء الجدار العازل على الحدود مع المكسيك بكلفة 5.7 مليارات دولار “غير مقبولة”.

واعتبرت بيلوسي أن الخطة لا تمثل “جهدا حسن النية لاستعادة الثقة في حياة الناس”، واستبعدت أن يوافق مجلسا النواب والشيوخ على تمرير المقترح.

المصدر: رويترز 19يناير2019

نتنياهو: زيارة تشاد جزء من الثورة التي نحدثها في العالم العربي والإسلامي

توجه رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الأحد إلى دولة تشاد، في زيارة يلتقي خلالها الرئيس التشادي إدريس ديبي.

وكتب نتنياهو على “تويتر”: “أغادر البلاد الآن إلى تشاد لتحقيق اختراق دبلوماسي تاريخي وهام آخر”.

وأضاف: “تشاد هي دولة إسلامية عملاقة وتتاخم ليبيا والسودان. هذا هو جزء من الثورة التي نحدثها في العالم العربي والإسلامي. قد وعدتكم بأن هذا سيحدث، وستكون هناك بشريات أخرى ودول أخرى”.

وقالت مواقع إخبارية إسرائيلية، إن زيارة نتنياهو إلى تشاد ستكون الأقصر بين زياراته الخارجية، إذ ستستمر لبضع ساعات فقط، موضحة أنه سيتم خلالها توقيع حزمة من الاتفاقات العسكرية والاقتصادية بين البلدين.

وقالت مصادر مقربة من نتنياهو إنه من المتوقع أن يعلن خلال الزيارة عن استئناف العلاقات الدبلوماسية المقطوعة بين البلدين، فضلا عن فتح تشاد مجالها الجوي أمام الرحلات الجوية الإسرائيليّة المتجهة إلى أميركا اللاتينيّة.

وكان رئيس تشاد إدريس ديبي، قد زار إسرائيل في نوفمبر الماضي، وهي الزيارة الأولى لرئيس تشاد إلى الدولة العبرية بعد عقود من قطع العلاقات منذ 1972.

المصدر: قناة ار تي الروسية 20يناير2019

بيدرسون يعوّل كثيرا على مباحثاته في موسكو

صرح المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا النرويجي غير بيدرسون، بأنه ينتظر المباحثات التي سيعقدها في موسكو الاثنين القادم، ويعوّل عليها في إطار جهود التسوية السورية.

وقال بيدرسون: “المشاورات المكثفة والخطوات الملموسة والدعم الدولي هي عوامل ضرورية وأعوّل على المحادثات المزمعة في موسكو الاثنين المقبل”.

وأضاف: “في ضوء المشاورات مع الطرفين السوريين، سأعمل على تعزيز القواسم المشتركة وبناء الثقة ودفع العملية السياسية في جنيف”.

وفي وقت سابق، أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين أن بيدرسون سيصل في 21 يناير إلى موسكو، ليجري جملة من اللقاءات في إطار التسوية السورية.

وبدأ بيدرسون منذ 7 يناير الجاري تنفيذ مهام منصبه الجديد بعد انتهاء مهمة سلفه ستيفان دي ميستورا الذي أمضى في هذا المنصب أربع سنوات دون إيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

والثلاثاء الماضي، زار بيدرسون دمشق والتقى وزير الخارجية السوري وليد المعلم، وقبل ذلك عقد مشاورات في الرياض مع “الهيئة السورية للتفاوض”.

المصدر : قناة ار تي الروسية 19يناير2019

المتحدث باسم القمة العربية في بيروت يعلن مشاركة أمير قطر فيها

أعلن الناطق الرسمي باسم القمة العربية التنموية رفيق شلالا أن الرئاسة اللبنانية تبلغت أن أمير قطر تميم بن حمد سيشارك في القمة المنعقدة في بيروت.

وقال المتحدث رفيق شلالا إن الرئاسة اللبنانية تبلغت أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني سيصل إلى لبنان غدا الأحد لترؤس وفد بلاده إلى القمة.

وكان أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني قد تلقى اتصالا هاتفيا مساء الجمعة من الرئيس اللبناني ميشال عون، جرى خلاله استعراض أبرز الموضوعات المدرجة على جدول أعمال القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية التي ستعقد في مدينة بيروت الأحد مرحبا بمشاركة الأميرحمد في القمة.

كما جرى خلال الاتصال بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وآفاق تطويرها في مختلف المجالات، إضافة إلى تبادل وجهات النظر حيال القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت وصول الوفود العربية للمشاركة في القمة الاقتصادية، بتمثيل خجول من قبل تلك الدول، وغياب ملحوظ للزعماء العرب، إذ اقتصرت على حضور 3 فقط من رؤساء الدول العربية الـ22 في القمة وهي الصومال وموريتانيا وقطر.

المصدر: قناة ار تي الروسية 19يناير 2019

أنقرة: 53 ألف سوري حصلوا على الجنسية التركية ويحق لهم التصويت

أعلنت وزارة الداخلية التركية أن نحو 53 ألف سوري حصلوا على الجنسية التركية، مشيرة إلى أنه صار يحق لهم التصويت في الانتخابات المحلية القادمة.

وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو: “53 ألفا و99 سوريا حصلوا على الجنسية التركية، ويستطيعون التصويت بالانتخابات المحلية التركية في 31 مايو القادم”.

يذكر أن تركيا استقبلت أكبر عدد من اللاجئين السوريين على أراضيها بواقع 3.6 مليون شخص، وحسب الداخلية التركية، فإن 144 ألف سوري يقيمون حاليا في مخيمات للاجئين على أراضي البلاد.

المصدر: قناة ار تي الروسية 19يناير2019

تقرير أممي: المجهود الحربي الحوثي يتغذى بوقود إيراني

ذكر تقرير أعدته لجنة عن الأمم المتحدة، أنّ عائدات النفط المشحون من موانئ إيران تسهم في تمويل جهود الحوثيين في صراعهم مع الحكومة اليمنية المدعومة من الرياض.

وفي تقريرها لعام 2018، أشارت اللجنة إلى أنها “حددت عددا صغيرا من الشركات، سواء داخل اليمن أو خارجه، تعمل كشركات في الواجهة بوثائق مزيفة لإخفاء التبرعات النفطية”.

وحسب التقرير المؤلف من 85 صفحة والذي تم إرساله إلى مجلس الأمن، فإن النفط كان “لفائدة فرد مدرج” على لائحة الأمم المتحدة للعقوبات، وأن “العائد من بيع هذا الوقود استخدم في تمويل حرب الحوثيين”.

ووجدت اللجنة أن “الوقود تم شحنه من موانئ في إيران بموجب وثائق مزيفة” لتجنب تفتيش الأمم المتحدة للبضائع.

وأشار الخبراء في تقارير سابقة بعد أن زاروا الرياض لفحص بقايا صواريخ أطلقها الحوثيون على أهداف سعودية، إلى صلة إيران المحتملة بهذه الصواريخ.

وفي تقرير سابق للجنة، قال الخبراء إنهم يحققون في تبرعات وقود إيرانية شهرية بقيمة 30 مليون دولار.

ونفت إيران مرارا أنها تقدم الدعم العسكري للحوثيين الذين يستولون على العاصمة صنعاء منذ عام 2014.

المصدر: أ ف ب 19يناير2019

اخر الاخبار

اعلان

ad