الأربعاء, مايو 5, 2021

ثلاثي روسيا وايران وتركيا يرفض مخطط “الحكم الذاتي” في سوريا

متابعة : وكالة نخلة

أكدت كل من ايران وروسيا وتركيا، بصفتها الدول الثلاث الراعية لمباحثات السلام “بصيغة استانة”، ضرورة الحفاظ على سيادة سوريا و وحدة أراضيها؛ معلنة رفضها “محاولات خلق واقع جديد، بما في ذلك مبادرات حكم ذاتي غير مشروعة بذريعة مكافحة الإرهاب في هذا البلد”.

جاء ذلك في البيان الختامي المشترك الصادر عن الدول الثلاث بنهاية الجولة الـ 14 لمفاوضات “أستانا” اليوم الأربعاء في العاصمة الكازاخية “نور سلطان”؛ مجددة التزامها بسيادة سوريا و وحدة أراضيها.
واكدت الدول الراعية للسلام في سوريا “نحن نرفض في هذا الصدد جميع المحاولات الرامية إلى خلق واقع جديد على أرض الواقع، بما في ذلك مبادرات الحكم الذاتي غير المشروعة، بذريعة مكافحة الإرهاب، ونعرب عن عزمنا على الوقوف ضد الأجندات الانفصالية التي تهدف إلى تقويض سيادة سوريا وسلامتها الإقليمية وكذلك تهديد الأمن القومي للبلدان المجاورة”.
وأضاف البيان ، إن “الدول الثلاث اتفقت على أن الاستقرار والأمن في شمال شرق سوريا على المدى الطويل، لا يمكن تحقيقه إلا على أساس الحفاظ على سيادة البلاد وسلامة أراضيها”، معلنة في هذا السياق عن ترحيبها بإبرام مذكرة 22 أكتوبر الروسية التركية بشأن الاستقرار في تلك المنطقة وتاكيدها على أهمية اتفاقية أضنة لعام 1998.
كما ندد البيان بالهجمات “الإسرائيلية” على سوريا، باعتبارها تنتهك القانون الدولي وتقوض السيادة السورية والدول المجاورة؛ معبرة عن “رفضها للاستيلاء والتوزيع غير المشروعين لعائدات النفط السوري، التي ينبغي أن تعود إلى الجمهورية العربية السورية”.
كما اعربت ايران وروسيا وتركيا في بيانها ، عن بالغ قلقها إزاء تعزيز “هيئة تحرير الشام وغيرها من التنظيمات الإرهابية المرتبطة بها، لوجودها في إدلب وتصعيد نشاطها الإرهابي هناك، ما يشكل خطرا على المدنيين داخل منطقة خفض التصعيد وخارجها”، واكدت عزمها على مواصلة التعاون من أجل القضاء على كل الجماعات الإرهابية المرتبطة بـ”داعش” أو “القاعدة” بشكل نهائي.
وشدد البيان على أن “لا حلا عسكريا للنزاع السوري” ، مجددا التزام “ضامني أستانا” بعملية سياسية طويلة الأمد وقابلة للحياة، يقودها وينفذها السوريون أنفسهم بدعم من الأمم المتحدة؛ ومشيرا في هذا الصدد إلى أهمية انعقاد اللجنة الدستورية السورية  في جنيف.
كما أكد البيان أهمية مواصلة الجهود الرامية إلى الإفراج عن المعتقلين، وزيادة المساعدة الإنسانية لجميع المواطنين السوريين على أراضي هذا البلد كافة من دون تمييز وتسييس وطرح شروط مسبقة، إضافة إلى تقديم مساعدة دولية لعملية عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.
كما قررت الدول الثلاث الراعية لمفاوضات السلام بصيغة استانا، عقد جولة جديدة من هذه المباحثات في مدينة نور سلطان الكازاخية في مارس عام 2020.

المصدر : وكالات 11 ديسمبر 2019

ترامب يعتبر اعتداء الشرطة الاميركية على الصحفيين “مشهدا جميلا”

متابعة : وكالة نخلة

سخر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من مذيع شبكة “أم أس أن بي سي” علي فيلشي وصحفيين آخرين خلال تجمع لمؤيديه أمس الثلاثاء، قائلا إن رؤية الشرطة تستهدف الصحفيين يعد “مشهدا جميلا”.

وفي حديثه أمام أنصاره بولاية بنسلفانيا قال ترامب: “هل تتذكرون ذلك المشهد الجميل؟ لقد كانت الفوضى تعم الشارع. ذلك الصحفي الغبي (علي فيلشي) أصيب بعبوة غاز مسيل للدموع، ثم سقط وبدأ في الصراخ: لقد أصبت، لقد أصبت”.

وأضاف: “أحيانا يمسكون شخصا ما، فيبدأ بالصراخ: أنا صحفي، أنا صحفي. اذهب من هنا… لقد ألقوه جانبا وكأنه كيس ذرة”.

وتابع الرئيس الأمريكي: “بصراحة، عندما تتأملون كمية الهراء الذي أجبرونا على تحمله، عندما تشاهدونه.. سيبدو في الواقع مشهدا جميلا”.

واستمرت أعمال الشغب في الولايات المتحدة منذ مايو الماضي إثر مقتل الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد على أيدي الشرطة في مينيابوليس (مينيسوتا)، وفرض حظر التجول في حوالي 40 مدينة في البلاد.

المصدر: ديلي ميل 23 سبتمبر 2020

ابو الغيط يحذر من “التدخلات غير العربية” في ليبيا واليمن!

متابعة : وكالة نخلة

حذر الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، من خطورة أي تدخل غير العربي في النزاعات التي تشهدها ليبيا واليمن ودورها السلبي في مفاقمتها.

وذكر بيان صادر عن الجامعة العربية، مساء اليوم الخميس، أن تحذيرات الأمين العام للجامعة العربية جاءت خلال لقاء جمعه في مسقط مع وزير خارجية سلطنة عمان، يوسف بن علوي.

وأشار البيان إلى أن من شأن هذه التدخلات، فيما يخص الوضع في ليبيا، أن “تساهم في إذكاء الأوضاع العسكرية والأمنية على الأرض، وخاصة حول العاصمة طرابلس، وتعقيد الجهود العربية والدولية الرامية إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية”.

وأكدت الجامعة، بحسب البيان، عزمها مواصلة الجهود لحل الأزمة ضمن قراراتها وقرارات الأمم المتحدة، داعية الأطراف الليبية إلى وقف المواجهة العسكرية والعودة إلى حل سياسي داخلي.

وجاء بيان الجامعة العربية وسط تأكيد أنقرة استعدادها لإرسال قوات تركية إلى ليبيا لمساعدة حكومة الوفاق الوطني (المعترف بها دوليا) في مساعيها لصد هجوم قوات “الجيش الوطني الليبي”، تحت قيادة المشير خليفة حفتر، على العاصمة طرابلس.

وتوجه الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، إلى سلطنة عمان اليوم الخميس، حيث التقى وزير خارجية السلطنة، يوسف بن علوي، لبحث آخر مستجدات الوضع العربي.

وقال مصدر مسؤول في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية إن أبو الغيط استمع من الوزير بن علوي إلى تقديراته بشأن الوضع في كل من ليبيا واليمن، وأنهما اتفقا على أن “الحلول السياسية هي الكفيلة بمعالجة هذه الأزمات”، حيث أكد أبو الغيط على “خطورة التدخلات غير العربية في هذه النزاعات ودورها السلبي في مفاقمتها”.

وأضاف أن أبو الغيط استعرض مع وزير خارجية السلطنة أوضاع الجامعة العربية، مؤكدا أن الأزمات الليبية واليمنية والسورية، والوضع في كل من لبنان والعراق انعكس على إمكانيات الجامعة وفاعليتها، كما أن الاستقطابات القائمة تضع حدودا لحركتها.

وفي سياق آخر، أشار المصدر إلى أن أبو الغيط أعرب لوزير خارجية السلطنة عن تمنياته بالشفاء العاجل وطول العمر للسلطان، قابوس بن سعيد، مشيدا “بدوره المؤثر في المنطقة، وبحكمته المشهودة في إدارة الشأن الداخلي والخارجي على حد سواء”.

ورأى مراقبون للتطورات في ليبيا واليمن ، بان زيارة ابو الغيط لسلطنة عمان وتأكيده على خطورة التدخلات “غير العربية” في الشأنين اليمني والليبي ، انما جاءت باوامر مباشرة من المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة ، وهما الدولتان اللتان تتدخلان بشكل علني وسافر في الشؤون الداخلية لليمن وليبيا .

المصدر: وكالات 26 ديسمبر 2019

بومبيو: مليون دولار لمن يدلنا على هيرنانديز

متابعة : وكالة نخلة

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو عن مكافأة قدرها مليون دولار مقابل أي معلومات عن مهرب المخدرات المكسيكي خوسيه رودولفو فياريال هيرنانديز.

وكتب بومبيو في “تويتر”: “تعرض وزارة الخارجية ما يصل إلى مليون دولار للحصول على معلومات تؤدي إلى اعتقال أو إدانة مهرب المخدرات المكسيكي المتهم خوسيه رودولفو فياريال هيرنانديز”.

وتعهد بأن وزارته ستواصل “العمل مع وزارة العدل لحماية مواطني الولايات المتحدة ومكافحة الجريمة العابرة للحدود”.

المصدر: تويتر 13 اكتوبر 2020

اقبال يهودي على “كعك ابو ظبي” لمناسبة الـ “حانوكا”

متابعة : وكالة نخلة

يقف الزبائن في طوابير أمام مخبز ومقهى في القدس المحتلة لشراء كعك “أبوظبي”، وهو حلوى بنكهة التمر مستوحاة من العلاقات الجديدة بين كيان الاحتلال الإسرائيلي والإمارات.

والكعك، المعروف باسم “سوفغانيوت” باللغة العبرية، طعام يشيع تناوله في الاراضي المحتلة خلال عطلة عيد الأنوار (الحانوكا) والتي يتناول فيها اليهود بشكل تقليدي طعاما مقليا.

وقد أضاف الطاهيان إيتسيك وكيرين كادوش لمسة جديدة لحلوى العيد هذه السنة.

ففي مقهى “كافي كادوش” التابع لهما ابتكرا “كعك أبوظبي” المحشو بالكريمة المصنوعة من التمر، الذي أرسله خصيصا للاراضي الفلسطينية المحتلة أفراد من الطائفة اليهودية في الإمارات، والمغطى بالنوجا وورق الذهب الصالح للأكل، ويباع بمبلغ 22 شيقلا (6.76 دولار) مقارنة بمبلغ 18 شيقلا (5.50 دولار) للكعك العادي.

وقال إيتسيك كادوش يوم الأحد، إن المنتج الجديد وسيلة للتعبير عن “الامتنان لعملية السلام” التي شرعت فيها إسرائيل والإمارات.

ووقعت إسرائيل والإمارات، قبل ثلاثة شهور، اتفاقا بوساطة أمريكية لتطبيع العلاقات بينهما في تحالف تغذيه جزئيا مخاوف مشتركة بخصوص إيران.

وحذرت طهران الدول العربية المطبعة مع كيان الاحتلال ، من اي محاولة اسرائيلية تنطلق من اراضي هذه الدول لزعزعة الامن القومي الايراني.

المصدر: رويترز+ وكالات 13 ديسمبر 2020

السلطة الفلسطينية تقطع علاقاتها مع واشنطن وتل ابيب

متابعة : وكالة نخلة

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، اليوم السبت، إن “السلطة الفلسطينية قررت قطع كل علاقاتها مع الولايات المتحدة وإسرائيل، بما في ذلك العلاقات الأمنية، بعد رفض الخطة التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الأسبوع الماضي للسلام في الشرق الأوسط”.

وأكد عباس، خلال اجتماع لوزراء الخارجية العرب في القاهرة، رفضه الكامل لخطة ترامب والتي تدعو لإقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح بحدود يجري ترسيمها بما يتماشى مع احتياجات إسرائيل الأمنية.

وقال عباس خلال الجلسة الطارئة، التي تنعقد لمدة يوم واحد لبحث خطة ترامب، ”أبلغنا الإسرائيليين والأمريكيين… بأنه لن يكون هناك أي علاقة معكم ومع الولايات المتحدة الأمريكية، بما ذلك العلاقات الأمنية، في ضوء تنكركم من الاتفاقات الموقعة والشرعية الدولية“.

المصدر : رويترز 1 فبراير 2020

محققة أممية تؤكد وجود أدلة كافية تربط ولي العهد السعودي بقتل خاشقجي وخطيبة الاخير ترحب

المحققة الاممية اغنيس كالامارد

متابعة : وكالة نخلة

أكدت المقررة لدى الأمم المتحدة، أغنيس كالامارد، اليوم الأربعاء، أن بحوزتها أدلة كافية تربط ولي عهد السعودية بقتل الصحافي جمال خاشقجي في تشرين اول / أكتوبر2018.

وقات كالامارد، الخبيرة المستقلة التي لا تتحدث نيابة عن الأمم المتحدة، إن تحقيقها “حدد وجود أدلة موثوقة تستدعي المزيد من التحقيق في المسؤولية الفردية لمسؤولين سعوديين كبار من بينهم ولي العهد” الأمير محمد بن سلمان.

الامير محمد بن سلمان

وأضافت المحققة أنه “بالنظر للأدلة الموثوقة حول مسؤوليات ولي العهد في قتل (خاشقجي)، هذه العقوبات يجب أن تشمل أيضا ولي العهد وأصوله الشخصية في الخارج، إلى حين تقديم دليل يؤكد أنه لا يتحمل أي مسؤولية”.

كما دعت كالامارد الأمين العام للمنظمة الدولية، أنطونيو غوتيريش، إلى فتح تحقيق جنائي رسمي في القضية.

ولفتت المقررة الأممية إلى أن العقوبات الدولية الصادرة ردا على قتل خاشقجي “عجزت ببساطة عن الإجابة على الاسئلة المركزية لتراتبية القرار ومسؤولية القيادات الكبيرة وتلك المرتبطة بعملية القتل”.

وفي نفس السياق، أكدت كالامارد أنه “لم يتم التوصل إلى استنتاج فيما يتعلق بالمسؤول عن الجريمة”، في تحقيقاتها التي استندت على أدلة كبيرة، من بينها صور كاميرات المراقبة من داخل القنصلية.

وشددت المسؤولة الأممية على أن “الاستنتاج الوحيد الذي تم التوصل إليه هو أن هناك أدلة موثوقة تستحق مزيدا من التحقيق، من جانب سلطة مناسبة، إذا تمت تلبية الحد الأدنى للمسؤولية الجنائية”.

وبخصوص التحقيقات التي أجرتها السلطات السعودية حول القضية، علقت كالامارد بالقول أن هذه التحقيقات “عجزت عن تلبية المعايير الدولية المتعلقة بالتحقيقات في القتل خارج القانون”.

يذكر أن خاشقجي الذي كان ينشر في صحيفة “واشنطن بوست” مقالات معارضة لسياسات ولي العهد قتل في 2 أكتوبر 2018 في قنصلية بلاده في إسطنبول، وكانت الرياض نفت في البدء علمها بمصير الصحفي، لكنها عادت وقالت إنه قتل في عملية نفذها “عناصر خارج إطار صلاحياتهم”، ولم يعثر بعد على جثته.

خطيبة خاشقجي خديجة جنكيز

وفي اعقاب نشر تقرير كالامارد ، اعلنت خديجة جنكيز خطيبة الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي، عن ترحيبها بالتقرير الصادر عن الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، ووصفته بأنه “تطور محل ترحيب”.

ونشرت جنكيز تغريدة على صفحتها في موقع تويتر جاء فيها “دعوة المقررة الأممية الخاصة، للتحقيق مع (ولي العهد السعودي) محمد بن سلمان في اغتيال حبيبي جمال هو تطور محل ترحيب”. وأضافت أنه يتعين الآن أن يتحرك أعضاء مجلس الأمن الدولي بناء على هذه التوصية، كما شددت على ضرورة “تحقيق العدالة وكشف الحقائق”.

المصدر: أ ف ب+ تويتر 19 يونيو 2019

ظريف : على المعتدين والمحتلين الاقرار بالهزيمة ومغادرة افغانستان فورا

متابعة : وكالة نخلة

اعرب وزير الخارجية “محمد جواد ظريف” عن قلقه ازاء الوضع الحالي في افغانستان؛ مؤكدا “ينبغي على المعتدين والمحتلين ان يقرّوا بالهزيمة ويغادروا افغانستان في اقرب وقت”.

ونقل القسم الاعلامي بوزارة الخارجية الايرانية ، اليوم الاحد ، عن ظريف قوله “ان ايران تحذر من امكانية استغلال الاجانب والمعتدين للوضع الجديد في افغانستان، وان يبدأوا مرحلة جديدة من المجازر ونزيف الدماء في هذا البلد”.
وشدد على ان طهران “تدعو جميع الاطراف الى ضبط النفس، والكفّ عن قتل الاشقاء ووقف المجازر ضد الابرياء والمدنيين ، لغاية التوصل الى وقف مستدام لاطلاق النار والمصالحة الوطنية (في افغانستان)”.
وتابع قائلا “ان ايران اذ تحترم السيادة الافغانية، تؤكد على حق جميع افراد الشعب الافغاني في تقرير مصير السلام، كما تعلن استعدادها للتشاور والتفاوض مع الاطراف المتنازعة في افغانستان كافة ، وذلك وفق مبادرة اقليمية الى جانب دول الجوار والحكومة وكل التيارات الافغانية، بهدف وقف المجازر ضد الابرياء وتسهيل ظروف التوصل الى اتفاق مستدام؛ ولن تدّخر اي جهد صادق وحيادي في هذا السياق”.

المصدر : موقع وزارة الخارجية الايرانية

8 سبتمبر 2019

بينس: لم نحدد بعد مصدر إطلاق الضربة على “أرامكو”

متابعة : وكالة نخلة

قال نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس، إن المحققين الأمريكيين المشاركين في التحقيق في الهجوم على “أرامكو”، لم يحددوا بعد من أين وجهت الضربة.

وصرح بينس في حديث لقناة “فوكس بيزنس” اليوم الخميس، بأن فريق المحققين الأمريكيين “يفحص الآن الأدلة المتعلقة بهجمات السبت على المنشآت النفطية السعودية، إن ذلك كان أكبر هجوم في التاريخ على البنية التحتية النفطية العالمية”.

وأضاف بينس أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي يقوم حاليا بزيارة الإمارات قادما من السعودية، “يعقد مشاورات مع مسؤولين سعوديين”.

وأكد أن المحققين الأمريكيين “زاروا المكان المستهدف”، بحقلي النفط في بقيق وهجرة خريص بالمنطقة الشرقية.

وتابع قائلا: “وفقا للجانب السعودي وحسب النتائج الأولية للتحقيقات، كانت هذه الأسلحة إيرانية الصنع. نشارك في تنظيم تحقيق دولي لتحديد من أين أطلقت، كي نتأكد ما إذا أطلقها الحوثيون في اليمن الذين تدعمهم إيران، أو أنها أطلقت بالفعل من أراضي إيران. سنجري تحقيقا دقيقا لمعرفة الحقيقة”.

وأفاد بينس بأن مسؤولين أمنيين بالإدارة الأمريكية سيجتمعون غدا الجمعة “لمصالة تحليل البيانات المتوفرة”.

وعلق بينس على تبني جماعة “أنصار الله” اليمنية الهجوم على “أرامكو”، قائلا إن هناك بعض الأدلة على أن الرواية الحوثية لا “تتوافق مع الواقع”.

وأضاف أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كلف ممثلين عن فريقه بكشف حقيقة الأمر.

وأكد بينس استعداد واشنطن للدفاع عن حلفائها في المنطقة.

بالتوازي مع ذلك، ألقى البنتاغون اللوم على إيران، قائلا إنها مسؤولة عن الهجوم “بشكل أو بآخر”، أي إما مباشرة أو عبر الوكلاء، مشيرا إلى أن واشنطن لا تريد أن تخرج باستنتاجات استباقا للتحقيق السعودي.

المصدر: وكالات 19 سبتمبر 2019

محمد بن راشد يستقبل الفائزين بجائزة الإبداع الرياضي


التاريخ: 10 يناير 2019
التقى صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في قصر سموّه في زعبيل، أمس، الفائزين بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي في دورتها العاشرة، الذين جاءوا للسلام على سموّه بمناسبة تكريمهم في الحفل، الذي نظمه مجلس دبي الرياضي في مركز دبي التجاري العالمي.

ورحّب سموّه بحضور سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسموّ الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، بالفائزين بهذه الجائزة المميّزة التي تحمل اسم صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، التي أنشئت في عام 2007 بأمر من سموّ ولي عهد دبي، لتشجيع الرياضة في الأوساط العربية أفراداً ومؤسسات.

وهنأ صاحب السموّ نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الفائزين من الرياضيين المحليين والعرب، ووجههم بأن يستمروا في تحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية على جميع المستويات المحلية والإقليمية والدولية، وأن يكونوا قدوة ومثالاً للأجيال الشابة الواعدة في الحقل الرياضي.

وقد التقطت لصاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وسموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، والفائزين، الصور التذكارية لتخليد المناسبة، وذلك بحضور سموّ الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة «طيران الإمارات»، وسموّ الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، وسموّ الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسموّ الشيخ حشر بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، مدير دائرة إعلام دبي، وخلدون خليفة المبارك، رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، واللواء محمد خلفان الرميثي، القائد العام لشرطة أبوظبي، واللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ومطر محمد الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، وعدد من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين في الدولة من مدنيين وعسكريين، الذين حضروا في إطار اللقاء الأسبوعي الذي يلتقي من خلاله صاحب السموّ نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أسبوعياً مع كبار المسؤولين في الدولة، والفعاليات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها.

نائب رئيس الدولة يهنئ المبدعين، ويوجههم نحو تحقيق مزيد من الإنجازات المحلية والإقليمية والدولية، وأن يكونوا قدوة ومثالاً للأجيال الواعدة.

المصدر: دبي – وام

اخر الاخبار

اعلان

ad