مسؤول نووي ايراني سابق : يجب أن نرد بحزم على الاستكبار من خلال صنع محركات نووية

0
9

متابعة : وكالة نخلة

أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية السابق ، عضو لجنة الطاقة بالبرلمان الايراني، فريدون عباسي، على “ضرورة الرد بحزم على الاستكبار العالمي من خلال صنع محركات نووية”.

وقال في تصريح لوكالة انباء فارس شبه الرسمية “إذا ارادت ايران الذهاب إلى قارة القطب الجنوبي، لإجراء ابحاث هناك أو لرفع العلم الإيراني في القطب الشمالي، هل يجب الحصول على إذن؟ من الذي قرر أن القطبين الشمالي والجنوبي تابعان للآخرين؟ ولا تتمكن الجمهورية الإسلامية أن تكون حاضرة هناك، إذا كنا نريد الذهاب إلى سواحل وبحار مختلفة، فنحن بحاجة إلى استخدام المحركات النووية”.
واضاف “تستخدم محركات المستقبل، في الشاحنات والقطارات وما إلى ذلك، الطاقة النووية ، أي أنها تجعل المحرك مغلقًا للعمل بالطاقة لعدة قرون… تتميز المحركات التي تعمل بالطاقة النووية بقوة دفع عالية جدا، وخاصة القدرة الحاملة”.
واوضح “يمكننا بناء محطات محدودة لتوليد الكهرباء بالطاقة النووية، بحيث يتم وضعها في حاوية يورانيوم عالي التخصيب ونشغلها في محطة طاقة محدودة يمكن نقلها على متن شاحنة” ، مبينا “ان العالم يسعى إلى تقييد الجمهورية الإسلامية وممارسة الضغوط عليها باعتبارها قوة عالمية بطريقتين ، الأولى هي في مجال الاقتصاد والآخرى في مجال القدرات العلمية والطاقة”.
وتابع قائلا “اذا رأينا أنهم لا يسمحون ببيع نفطنا وغازنا، فذلك لأنهم لا يسمحون بمزيد من الاستثمار في بعض المجالات، لأنهم يريدون أن تظل ايران تابعة لهم” ، وشدد في الوقت نفسه ، على انه “رغم انف الاستعمار ، سنواصل التطور وإذا تقدمنا ​​بفلسفة المقاومة، فإن عالم الاستكبار والاستعمار لن يفعل شيئا ، إذا قام الشعب بالاقتصاد اللازم في استهلاك انواع الوقود ولم يفرطوا في استخدامها، فسنجتاز بالتأكيد الأزمة الاقتصادية”.
المصدر : فارس 4 فبراير 2022

اترك رد

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا