الافراج عن الطيار الكويتي البطل “احمد عاشور” الذي اعتبر الحرب على اليمن بـ “حرب الجبناء تجلت في جنود من عسل”

0
74

متابعة : وكالة نخلة

أفرجت السلطات الكويتية يوم الأحد عن الكابتن طيار أحمد عاشور بعد إدانته على تغريدات نشرها عبر حسابه على “توتير”. ونشرت وسائل إعلام كويتية مقاطع فيديو تظهر لحظة الإفراج عن عاشور وسط ترحيب كبير من ذويه.

وبحسب وسائل إعلام كويتية فإن الإفراج لم يأت بكتاب عفو أو مرسوم بل جاء بعد انقضاء عقوبة السجن كاملة دون أي وساطات أو تدخلات من النواب أو أي شخصيات كويتية. وسجن عاشور بعد تغريدات انتقد فيها عملية “عاصفة الحزم” التي أطلقتها السعودية ضد الشعب اليمني.

وجاء في تغريدات عاشور:
“حرب الجبناء : الوسيلة التي قد تصحح النسبة عن طريق ابادة اكبر عدد من الاغلبية بواسطة التهجير والقتل الجماعي والمقابر الجماعية والحرب العبثية”.
“حرب الجبناء تجلت في “جنود من عسل” كان يبعثها منافقون جبناء الى مؤمنين شجعان”.
“يبعثون صواريخهم من بعيد وطائراتهم على ارتفاع عال ليقاتلوا شعبا أعزل كالشعب اليمني لانهم لايملكون شجاعة المقاتل القادر على المواجهة المباشرة”.
“من يقرأ تاريخ مشركي قريش الذين تحولوا الى طلقاء يجد الكثير من مصاديق حرب الجبناء”.

وفي مناسبة اخرى ، دافع هذا الطيار الكويتي الشريف والشجاع ، عن الامام السيد السيستاني بعد تعرضه لهجمات على منصات التواصل الاجتماعي من قبل التكفيريين الوهابيين في السعودية وذيولهم في العراق، وجاء في تغريدته :

“والله يا انجاس لولا السيستاني حفظه الله بالوجود كنا حرقناكم حرق لعنبو (لعن ابو) اصولكم القذرة والنجسة … مراجعنا هم من حقنوا دمائكم”.

 

 

وكانت الخطوط الجوية الكويتية ، قررت فصل الكابتن طيار أحمد عاشور – شقيق النائب الكويتي “الشيعي” صالح عاشور – عن العمل بسبب انتقاده العدوان على الشعب اليمني الاعزل في تغريدات على موقع توييتر.

وتم اتخاذ القرار بشأن الطيار بالخطوط الكويتية أحمد عاشور، وفقا لـ”الوطن” الكويتية، بعد التحقيق معه وتوجيه تهمة “الإساءة لدولة مجاورة، ما قد يؤثر على العلاقات بين الدولتين” و”أخذ الموضوع منحنى إعلاميا وبالتالي أصبح الكابتن عاشور موضع خطر على المؤسسة” .

وقد قضت محكمة الاستئناف الكويتية، يوم 13 أبريل 2016 بحبس كابتن طيار أحمد عاشور سنتين مع وقف التنفيذ لمدة 3 سنوات وكفالة 100 دينار (331 دولار) في مزاعم “الإساءة إلى السعودية”، على خلفية انتقاده للعدوان السعودي الغاشم عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وكانت محكمة الجنايات أصدرت حكما، في 28 يوليو 2015، بحبس عاشور، لمدة ثلاث سنوات مع الشغل وكفالة مقدارها ألف دينار (3300 دولار) لوقف التنفيذ على خلفية تغريدة نشرها على موقع “تويتر”، وصف فيها العدوان السعودي والدول المتحالفة معها في اليمن، بأنها حرب الجبناء، وهو ما اعتبرته السلطات الكويتية “إساءة إلي السعودية تستوجب العقاب”!.

المصدر : وكالات 16 يناير 2022

اترك رد

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا