تل ابيب تستنفر قواتها العسكرية في البحر الاحمر خشية من انتقام ايراني

0
24

متابعة : وكالة نخلة

أفاد موقع “والا” العبري بأن جيش الكيان الإسرائيلي استنفر قواته في منطقة البحر الأحمر على خلفية التوتر مع إيران، والمخاوف من عمليات انتقامية إيرانية.

ونقل الموقع عن مسؤولين أمنيين، أن إيران تبحث عن طريقة للانتقام على مقتل قائد “فيلق القدس” قاسم سليماني والعالم النووي محسن فخري زاده، حيث وجه مسؤولون إيرانيون أصابع الاتهام إلى الموساد الإسرائيلي بالمسؤولية عن اغتيال فخري زاده. 

وأشار المسؤولون إلى أنه على ضوء ذلك، وضع الجيش الإسرائيلي عددا من الوحدات العسكرية في حال تأهب قصوى بينها قوات من أسطول الغواصات والسرب 13.

ولفتوا إلى أن غواصة تابعة للبحرية الإسرائيلية أبحرت مؤخرا عبر قناة السويس باتجاه البحر الأحمر، واختفت على مدار عدة أسابيع تحت الماء.

وأضافوا أن قرار نقل الغواصة إلى البحر الأحمر اتخذ بالتناسب مع التحديات الأمنية في المنطقة، ويشكل رسالة مفادها أن إسرائيل مستعدة لكافة السيناريوهات. 

وكان المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي (البرلمان الايراني) ، أبو الفضل عَمّويي، ، اكد في وقت سابق “إذا ما وصلت غواصة إسرائيلية إلى الخليج الفارسي، فإننا سنعتبر ذلك عملا عدائيا ومن حقنا الثأر حينئذ”.

وقال انه يوجه رسالة واضحة للاسرائيليين ، مفادها أن “عليهم أن يكونوا حذرين، فانه إذا ما وصلت غواصتهم إلى مياه الخليج الفارسي فستكون هدفا رائعا بالنسبة لنا”.

المصدر: I24+ وكالات 20 يناير 2021

اترك رد

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا