الحكومة الليبية طلبت الدعم العسكري من تركيا وانقرة تؤكد احترام الاتفاق مع طرابلس

0
42

متابعة : وكالة نخلة

أكدت الرئاسة التركية أن حكومة الوفاق الوطني الليبية طلبت دعما عسكريا من تركيا، مشيرة إلى أنها ستحترم اتفاق التعاون الأمني معها.

وقال رئيس دائرة الإعلام والاتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، في سلسلة تغريدات نشرها، مساء اليوم الجمعة، على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”: “حكومة ليبيا طلبت دعما عسكريا من تركيا. ونحن بالطبع، كما أكد الرئيس (التركي رجب طيب) أردوغان، سنحترم الاتفاق بيننا. إننا متمسكون بشكل كامل بحماية مصالحنا المشتركة وإرساء الاستقرار في منطقة البحر الأبيض المتوسط”.

وأضاف ألطون: “ندعم الحكومة الليبية الشرعية المعترف بها دوليا، وعلى القوى الخارجية وقف تأييد المجموعات غير الشرعية ضد الحكومة الليبية”.   

وأعلنت مصادر عسكرية تركية أن القوات المسلحة مستعدة للتوجه إلى ليبيا وأداء مهامِّها، حال تلقِّيها التعليمات. وقالت المصادر إن “القوات المسلحة التركية مستعدة لأداء أنواع المهام كافة داخل وخارج تركيا حال تلقِّيها التعليمات”.

جاء ذلك عقب مؤتمر صحفي للمتحدثة باسم وزارة الدفاع ناديدا شبنم أكطوب، تقييماً لأنشطة الوزارة خلال عام 2019، في العاصمة أنقرة.

وقالت المصادر تعليقاً على موضوع إرسال قوات إلى ليبيا، إن “القوات المسلحة التركية مستعدة لأداء أنواع المهام كافة داخل وخارج تركيا حال تلقِّيها التعليمات”.

وتوقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس، حصول حكومته على تفويض من البرلمان التركي في 8-9 يناير من أجل إرسال جنود إلى ليبيا تلبية لدعوة الحكومة الشرعية.

وأكّد أن “تركيا ستقدِّم جميع أنواع الدعم لحكومة طرابلس في كفاحها ضدّ الجنرال الانقلابي خليفة حفتر، المدعوم من عدة دول أوروبية وعربية”.

وفجر الخميس دخلت مذكِّرة التفاهم الخاصة بالتعاون الأمني والعسكري بين تركيا وليبيا حيِّز التنفيذ، بعد نشرها في الجريدة الرسمية التركية.

المصدر : تويتر + وكالات 27 ديسمبر 2019

اترك رد

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا